۱۹۵مشاهدات
وأعلن جيش الاحتلال عن اعتقاله فجر الأحد، 11 فلسطينيًا بأنحاء متفرقة من الضفة المحتلة، بدعوى مشاركتهم في مواجهات.
رمز الخبر: ۳۲۸۴۹
تأريخ النشر: 28 August 2016
شبکة تابناک الاخبارية: شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، حملة مداهمات واعتقالات واسعة في أرجاء مختلفة من الضفة المحتلة، امتدت حتى ساعات الصباح، ولم يسلم منها الطلاب والمعلمون في اليوم الأول للعام الدراسي الجديد.

ونصبت قوات الاحتلال، ثلاثة حواجز عسكرية مفاجئة في محيط مدينة جنين شمال الضفة المحتلة، وقامت بإيقاف السيارات، وتفتيشها، والتدقيق في البطاقات الشخصية، لتعتقل سبعة فلسطينيين، من بلدات كفر قود، دير أبو ضعيف، ودير غزالة.

كما ونصبت قوات الاحتلال، حاجزًا عكسريًا مفاجئًا، قرب المسلخ البلدي شرق مدينة نابلس شمال الضفة المحتلة، اعتقلت خلال تفتيشها عليه شابًا فلسطينيًا، من سكان مخيم بلاطة.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة بيتا شرق نابلس، فجرًا، بذريعة ملاحقة راشقي الحجارة على المركبات الإسرائيلية التي تمر بالشارع الرئيس القريب منها، دون أن يبلغ عن اعتقالات.

كما اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم عايدة، وبلدة الخضر، قضاء بيت لحم، جنوب الضفة المحتلة، قبل اعتقالها شابين فلسطينيين، بعد مداهمة منزليهما وتفتيشهما.

ونصبت قوات الاحتلال كذلك، مع ساعات صباح الأحد، حواجز عسكرية على مداخل مخيمات وبلدات في محافظة الخليل، جنوب الضفة المحتلة، ما تسبب بعرقلة وصول الطلاب إلى المدارس في اليوم الدراسي الأول.

واعتقلت قوات الاحتلال فلسطينيًا من الخليل، على حاجز "حاجاي" العسكري، المقام على المدخل الجنوبي للمدينة، بدعوى العثور بحوزته على سكين، أثناء تفتيشه.

وأعلن جيش الاحتلال عن اعتقاله فجر الأحد، 11 فلسطينيًا بأنحاء متفرقة من الضفة المحتلة، بدعوى مشاركتهم في مواجهات.

وتشن قوات الاحتلال الإسرائيلي يوميًا، حملات مداهمة واعتقالات، في الضفة المحتلة، بدعوى ملاحقة راشقي الحجارة، ومن تصفهم بـ"المطلوبين".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار