۱۸۲مشاهدات
واشار خلال کلمته فی المؤتمر الاقلیمی (SEANZA) الذی یواصل أعماله فی النیبال، الی أن النظام البنکی الایرانی وافق علی اتفاقیة (بازل 1) ویسعی الی ایجاد اطار من أجل الاصلاحات الشاملة فی الشؤون المالیة ومن بینها القوانین البنکیة.
رمز الخبر: ۳۲۸۳۶
تأريخ النشر: 27 August 2016
شبکة تابناک الاخبارية: قال ولی الله سیف رئیس البنک المرکزی الایرانی، إن ایران وبعد التوقیع علی خطة العمل المشترک، أبوابها مفتوحة لأی تعاون لأی نوع من العلاقات التجاریة بما فی ذلک علی الصعید البنکی والمالی والاستثمار الأجنبی.

واشار خلال کلمته فی المؤتمر الاقلیمی (SEANZA) الذی یواصل أعماله فی النیبال، الی أن النظام البنکی الایرانی وافق علی اتفاقیة (بازل 1) ویسعی الی ایجاد اطار من أجل الاصلاحات الشاملة فی الشؤون المالیة ومن بینها القوانین البنکیة.

ونبه الی أن البنک المرکزی الایرانی أقدم علی خطوات متعددة لیمهد الطریق نحو الانضمام الی (بازل 2 و3) مشیرا الی أن البنک أجری اختبار 'القلق' واعادة تصنیف الأموال علی مستوی واسع، کما تم التشدید علی قیود الخزائن لتواکب معاییر أفضل الخطوات.

کما تحدث سیف حول تطویر العمل فی البنک المرکزی الایرانی والقیود التی یستخدمها فی العدید من المعاییر المالیة والمصرفیة وسریة معلومات الزبائن وفی نفس الوقت معاییر الشفافیة، وشدد علی أن البنک المرکزی یفتش المؤسسات المالیة الایرانیة بشکل دوری وکذلک بشکل مفاجئ، واتخذ اجراءات صارمة فی مراقبة هذه المؤسسات.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار