۲۳۷مشاهدات
اينما حصل تقصير ومماطلة من الطرف المقابل فنحن سنتابعه.. واذا تطلب الامر وحسب تشخيص لجنة الاشراف على تنفيذ الاتفاق النووي، سنعتمد المسارات القانونية المحددة في الاتفاق النووي.
رمز الخبر: ۳۲۷۲۵
تأريخ النشر: 16 August 2016
شبکة تابناک الاخبارية: أكد مساعد وزير الخارجية الايراني في الشؤون القانونية والدولية، ان هناك اشكالات في كيفية تنفيذ الاتفاق النووي وقد تم رفع الكثير من هذه الاشكالات.

وقال عباس عراقجي، وهو كبير المفاوضين الايرانيين، بعد حضوره في مجلس الشورى الاسلامي، وردا على سؤال: هل قدمت ايران شكوى الى اللجنة المشتركة المحددة في الاتفاق مع 5+1 إزاء مماطلة الغربيين في تنفيذ الاتفاق النووي ام لا؟ قال: نحن نتابع كل الحالات في إطار اللجنة المشتركة.

وبيّن عراقجي ان هناك اشكالات في كيفية تنفيذ الاتفاق النووي من قبل الطرف المقابل، وقال: لقد طرحنا هذه الاشكالات في الاجتماعات المختلفة وخاصة في اللجنة المشتركة وتمت متابعتها وقد تم حل الكثير منها. مثلا في مجال التأمين تم حل كل المشكلات تقريبا وفي الوقت الحاضر تم حل بعض المشكلات في القطاع المصرفي والمالي.

وأضاف رئيس لجنة تنفيذ الاتفاق النووي اننا نتابع بشكل مستمر كل الاشكالات وبعضها بحاجة الى وقت وبعضها الآخر بحاجة الى مقررات جديدة من الطرف المقابل... كل هذه الحالات في طريقها الى الحل ولكن مازالت بعض المماطلات والاهمال والعرقلة موجودة من الطرف المقابل ونحن نتعامل مع هذه القضايا بشكل جاد، ونذكّر الطرف المقابل بواجباته.

وتابع: اينما حصل تقصير ومماطلة من الطرف المقابل فنحن سنتابعه.. واذا تطلب الامر وحسب تشخيص لجنة الاشراف على تنفيذ الاتفاق النووي، سنعتمد المسارات القانونية المحددة في الاتفاق النووي.

وردا على سؤال حول اجراءات وزارة الخارجية حيال احتجاز اميركا لمليار دولار من اموال ايران، قال عراقجي: ان المكتب القانوني في رئاسة الجمهورية مسؤول عن الملف، وهو يتابع هذا الموضوع، وقام بتقديم شكوى الى محكمة لاهاي الدولية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: