۳۵۷مشاهدات
ورأى خبير تحرير مقاطع الفيديو وفقا لـ إرم نيوز صلاح عجاج أن الفيديو مفبرك نظرا لأنه لم يتضمن أصواتا طبيعية كانت ستظهر في أي مقطع صحيح كصوت الهواء وأصوات ارتطام الأقدام على الأرض.
رمز الخبر: ۳۲۶۹۳
تأريخ النشر: 13 August 2016
شبکة تابناک الاخبارية: انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام العربية، مقطع فيديو لمجموعة من النساء اللواتي يحملن السلاح ويهتفن لتنظيم الدولة داعش، مع أنشودة مسجلة على طريقة التنظيمات الجهادية بعنوان "نريد النكاح نريد الثواب .”

ورأى خبير تحرير مقاطع الفيديو وفقا لـ إرم نيوز صلاح عجاج أن الفيديو مفبرك نظرا لأنه لم يتضمن أصواتا طبيعية كانت ستظهر في أي مقطع صحيح كصوت الهواء وأصوات ارتطام الأقدام على الأرض.

وبعد البحث تبين أن مقطع الفيديو تم نشره قبل عامين من قبل تنظيم داعش عبر صفحاته على اليوتيوب بعنوان "كتيبة الخنساء النسائية”، والذي تم تصويره في أحد معسكرات التدريب التابعة لداعش ويرافقه نشيد مختلف تماما ولايحمل أي عناوين عن النكاح وغيره.

وعلى مايبدو فإن بعض الناشطين قاموا بتركيب النشيد حول جهاد النكاح على الفيديو ضمن حرب الدعاية بين التنظيم ومناهضيه، خاصة وأن هناك الكثير من الاعترافات والحقائق التي بثتها وسائل الإعلام حول احتلال الجنس مساحة واسعة في أدبيات الدواعش من خلال الزواج المتكرر، أو مايسمى بالسبايا أو مايعرف بجهاد النكاح.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: