۳۴۸مشاهدات
واكد الرئيسان الايراني والروسي على ضرورة التعاون بين طهران وموسكو في مجال الطاقة النووية والتنفيذ الدقيق والكامل للاتفاق النووي.
رمز الخبر: ۳۲۶۷۵
تأريخ النشر: 09 August 2016
شبکة تابناک الاخبارية: اكد الرئيسان الايراني حسن روحاني والروسي فلاديمير بوتين ، خلال اجتماعهما في باكو، على مواصلة التعاون بين بلديهما حتى تحقيق الهدف النهائي بارساء السلام والاستقرار الكامل في سوريا والمنطقة.

واشار روحاني ، خلال الاجتماع الذي عقده الرئيسان في العاصمة الاذربيجانية باكو يوم الاثنين على هامش قمة ثلاثية جمعت روحاني وبوتين وعلييف، الى التطورات الجارية في المنطقة ومنها سوريا ، مشددا على عدم السماح للمجموعات الارهابية بالاستمرار في نشاطاتها بذريعة تغيير مسمياتها.

وفي سياق آخر اكد الرئيسان روحاني وبوتين على تمتين الاواصر بين بلديهما والاتجاه نحو اقامة علاقات استراتيجية بين طهران وموسكو.

وقال الرظيس روحاني ان ايران وروسيا تخطوان على طريق التعاون الاستراتيجي بينهما، معربا عن ترحيب طهران لتمتين الاواصر مع موسكو.

وتابع: ان العلاقات بين البلدين شهدت تطورا ملموسا خلال الاشهر الماضية.

واعرب روحاني عن ارتياحه للفرصة المؤاتية في عقد الاجتماع الثلاثي بين ايران وروسيا واذربيجان والبحث عن سبل تنمية العلاقات الثنائية ومتعددة الاطراف بين البلدان الثلاثة.

ووصف اجتماع باكو بانه يمهد لتعزيز التعاون الاقليمي واستتباب الامن والاستقرار في المنطقة.

واكد على ضرورة التحرك باتجاه خفض الرسوم واقامة علاقات تجارية حرة بين البلدين وكذلك في مجال تعزيز العلاقات التجارية مع بلدان اوراسيا.

واعرب عن ترحيبه بالاستثمار ومشاركة الشركات الروسية الى جانب الشركات الدولية في قطاع صناعة الطاقة في ايران.

واشاد بدور روسيا في انجاح المفاوضات النووية ووصفه بالبناء والايجابي واكد في ذات الوقت على التنفيذ الدقيق والكامل لتعهدات الجانبين في الاتفاق النووي.

من جهته اكد الرئيس الروسي بوتين ، خلال الاجتماع ، على ضرورة تعزيز التعاون بين البلدين لاسيما في مجالات الطاقة والصناعة والنقل والمواصلات والاقتصاد.

واعتبر تحقيق قفزة في العلاقات بين البلدين خلال الاشهر الماضية بمثابة نتيجة للجهود الجادة التي بذلها المسؤولون الايرانيون والتي اثمرت عن التوقيع على اتفاقات مهمة في مجال العلاقات التجارية بينهما.

واعرب فلاديمير بوتين عن امله بانعقاد اجتماع لجنة التعاون المشترك بين البلدين خلال العام الجاري وتعزيز التعاون بينهما في المجالات العلمية والتقنية.

واكد الرئيس الروسي دعم بلاده لحضور ومشاركة ايران في رابطة اوراسيا للتجارة الحرة.

واعرب عن دعم بلاده لانعقاد المفاوضات حول هذا الموضوع لغاية نهاية العام الجاري.

ولفت بوتين الى ان العلاقات الثقافية بين ايران وروسيا شهدت تطورا ملموسا خلال الاشهر الماضية ، مشيدا بدعم ايران في مجال تدريس اللغة الروسية في جامعاتها.

ووصف مؤتمر باكو بالفرصة المناسبة لاستعراض العلاقات بين البلدين وتنفيذ الاتفاقات الموقعة بينهما.

واكد الرئيسان الايراني والروسي على ضرورة التعاون بين طهران وموسكو في مجال الطاقة النووية والتنفيذ الدقيق والكامل للاتفاق النووي.

وفي الشأن السوري اعتبرا ان الحقيقة الارهابية لجبهة النصرة لم تتغير بتغيير اسمها.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار