۱۱۲مشاهدات
بشرى رائعة لمحبي الكتب وقراء روائع الأدب العربي: رواية "عمارة يعقوبيان"، للأديب المصري الكبير، الدكتور علاء الأسواني، تم تسويقها في هذه الأيام باللغة العبرية.
رمز الخبر: ۳۱۶۷۵
تأريخ النشر: 01 April 2016
شبكة تابناك الاخبارية : صدرت رواية "عمارة يعقوبيان" كما هو معروف، عام 2002 في القاهرة وأصبحت من أكثر الكتب مبيعا بشكل خاص. هناك من يدعي أن الكتاب كان من المبشرين بثورات "الصحوة الاسلامية".

من خلال الكتاب حاول الدكتور الأسواني أن يعكس الواقع الاجتماعي في مصر في النصف الثاني من القرن العشرين، من خلال قصص شخصية لسكان بناية سكنية (حقيقية!). في شارع "طلعت حرب" في القاهرة، والتي بُنيتْ فيه "عمارة يعقوبيان" من قبل ثريّ أرمني اسمه يعقوبيان، توّج الكثيرون الكاتب بصفته خليفة نجيب محفوظ، وبصفته يرسم في كتبه صورة واقعية وشجاعة لعصره وعصر أبناء جيله.

وليس عبثا أنه كان هناك من تساءل كيف سمحت الرقابة المصرية بإصدار الكتاب: تطفو جميع أمراض المجتمع المصري والحكم فيه من خلال قصص سكان البناية: فساد وتعفّن الأجهزة الرسمية، الفوارق الطبقية، الشباب المتعلمين والمؤهلين الذين يدفعهم الواقع الصعب إلى أذرع الحركات الإرهابية المتطرفة، الشرطة السرية التي تحرّك كل شيء.

تمت ترجمة الكتاب إلى لغات عديدة، وفي عام 2008 تم تحويله إلى فيلم أيضًا في واحدة من عمليات الإنتاج الأعلى تكلفة في تاريخ السينما المصرية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار