۳۹۸مشاهدات
محمد جواد ظريف:
ان الكيان الصهيوني ومن اجل التغطية على مخططاته التوسعية لتغيير معالم المسجد الاقصى ومحيطه، وتحت غطاء اجراءات المتطرفين الصهاينة، يستمر في تنفيذ سياساته في مجال تغيير التركيبة الجغرافية وتهويد المسجد الاقصى والقدس الشريف.
رمز الخبر: ۳۱۱۴۱
تأريخ النشر: 07 March 2016
شبکة تابناک الاخبارية: أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف مواصلة دعم ايران للقضية الفلسطينية، معتبرا الاوضاع الراهنة في فلسطين بانها نتيجة لممارسات الكيان الصهيوني التعسفية، واستمرار احتلاله الهمجي الذي ينتهك اهم مبادئ القانون الدولي فيما يتعلق بحقوق الانسان.

وفي كلمته التي القاها خلال اجتماع القمة الطارئة الخامسة لمنظمة التعاون الاسلامي في جاكرتا اليوم الاثنين، قال ظريف، ان الاوضاع في فلسطين اصبحت اكثر فاكثر ضحية لممارسات الكيان الصهيوني التعسفية والذي ينتهك بمواصلة احتلاله الهمجي اهم مبادئ القانون الدولي بشان حقوق الانسان.

واضاف، ان الكيان الصهيوني ومن اجل التغطية على مخططاته التوسعية لتغيير معالم المسجد الاقصى ومحيطه، وتحت غطاء اجراءات المتطرفين الصهاينة، يستمر في تنفيذ سياساته في مجال تغيير التركيبة الجغرافية وتهويد المسجد الاقصى والقدس الشريف.

واعرب رئيس الجهاز الدبلوماسي الايراني عن الاسف لسياسات مجلس الامن الدولي وقال، ان مجلس الامن الدولي وللعديد من الاسباب خاصة سياسات احد اعضائه الدائمين، لم يعمل للاسف في سياق مسؤوليته على اساس ميثاق منظمة الامم المتحدة وسمح باستمرار هذا التهديد للسلام والامن الدولي.
رایکم
آخرالاخبار