۲۶۵مشاهدات
والجثمان يخص احد القتلى السبعة في عملية مداهمات اربد حيث حصل إشتباك مع اعضاء خلية تنتمي لتنظيم داعش حسب السلطات الأردنية.
رمز الخبر: ۳۱۱۱۵
تأريخ النشر: 05 March 2016
شبکة تابناک الاخبارية: رفض اهالي قرية شمالي الأردن السماح بدفن جثة أحد اعضاء خلية داعش من القتلى رغم ان عائلته تنتمي لنفس القرية، مؤكدين انهم لن يسمحوا بدفن أي من الإرهابيين في قريتهم.

وابلغ اهالي قرية صمد وهي في ضواحي مدينة عجلون شمالي الأردن نائب رئيس مجلس النواب الدكتور مصطفى عماوي بان قريتهم لن تسمح بدفن أي من الإرهابيين في اراضيها .

وابلغ العماوي عن الأهالي انهم يهددون بحرق الجثمان إذا وصل للقرية ولن يسمحوا بدفن الجثة فياي موقع داخل قريتهم.

والجثمان يخص احد القتلى السبعة في عملية مداهمات اربد حيث حصل إشتباك مع اعضاء خلية تنتمي لتنظيم داعش حسب السلطات الأردنية.

وكانت السلطات قد سلمت جثامين اربعة من القتلى تم التعرف على هويتهم لأهاليهم مقابل تعهدات بدفنهم بدون أي مراسم او صلاة عليهم في المساجد.

النهاية
رایکم
آخرالاخبار