۳۷۸مشاهدات
ان القضية الان في مصر قضية عض الاصابع، ان النظام يريد الاستفادة من تجربة تونس ويظن انه اذا استمر في عناده واصراره يمكن ان يفوت الفرصة على جماهير الشعب المصري لكن الشعب الذي يدخل يومه الخامس عشر وهو اشد ما يكون اصرارا على ثوابته سينتصر باذن الله.
رمز الخبر: ۳۱۰۲
تأريخ النشر: 08 February 2011
شبکة تابناک الأخبارية: توقع رئيس مجلس الشورى لجبهة العمل الاسلامي في الاردن الشيخ حمزة منصور ان لا تقف تداعيات الثورة المصرية عند حدود مصر وانما تتجاوزها الى العالم العربي والاسلامي وكل قطر يعاني من الاستبداد والفساد.

وقال منصور في مقابلة مع قناة العالم الاخبارية اليوم الثلاثاء: ان هناك قوى تقف في وجه هذه الثورة في مقدمتها الكيان الصهيوني والادارة الاميركية المتحالفة معه بالاضافة الى المستغلين والناهبين في مصر لكن ارادة الشعب الواعية والقوية باذن الله ستكسر هذه الحواجز وصولا الى اقامة حكم وطني يستند الى عقيدة هذا الوطن واولوياته.

واضاف: ان القضية الان في مصر قضية عض الاصابع، ان النظام يريد الاستفادة من تجربة تونس ويظن انه اذا استمر في عناده واصراره يمكن ان يفوت الفرصة على جماهير الشعب المصري لكن الشعب الذي يدخل يومه الخامس عشر وهو اشد ما يكون اصرارا على ثوابته سينتصر باذن الله.

واضاف: ان ما يجري في مصر ثورة شعبية حقيقية ولدت من رحم المعاناة الشديدة، منذ اكثر من 30 سنة الشعب المصري يحكم بالقبضة الحديدية بحيث فقدت مصر دورها الريادي في العالم العربي والاسلامي ولذلك انطلقت ثورة الشعب المصري بالملايين ليعلنوا رفضهم التام لهذه السياسة وللنظام ورموزه.

وحول الموقف الاميركي الاخير الداعمم لحسني مبارك قال منصور: يبدو ان الولايات المتحدة بدأت تتراجع عن موقفها الاول الذي قالت فيه انها تحترم حق الشعب في الغيير ويبدو ان هذا التغيير في الموقف هو بسبب الضغوطات الكيان الصهيوني الذي يشعر ان اي تغيير حقيقي في المنطقة يهدده وجوده لكن نعتقد ان الشعب المصري اوعى من ان تسرق ثورته.
رایکم
آخرالاخبار