۴۴۰مشاهدات
واشتهر الفلسطينيون في العقود الأخير بحجارتهم للتعبير عن طرد المحتل وتحولت الحجارة الى رمزا للنضال خارج أزمنة الحروب التي يشتبك بها الطرفين.
رمز الخبر: ۲۹۷۳۱
تأريخ النشر: 11 October 2015
شبکة تابناک الاخبارية: ما يقارب الـ 70 عاما والكيان الإسرائيلي يحتل الأراضي الفلسطينية حيث إستشهد الآلاف طيلة هذه العقود على يد الكيان الغاصب، کما جاء في موقع الوعي نيوز.

وفي بعض الأحيان وقعت معارك ضارية بين الصهاينة والمجموعات المسلحة الفلسطينية والأخيرة قد إستخدمت صواريخ محلية الصنع وقنابل يديوية في مواجهة الهجمات الصاروخية الإسرائيلية.  

واشتهر الفلسطينيون في العقود الأخير بحجارتهم للتعبير عن طرد المحتل وتحولت الحجارة الى رمزا للنضال خارج  أزمنة الحروب التي يشتبك بها الطرفين.

والآن الفلسطينيون على أعتاب إنتفاضة ثالثة ردا على العنف والممارسات القمعية والجرائم الإسرائيلية التي تصاعدت حدتها تجاه الشعب الفلسطيني، ودائما ما نرى الفلسطينيين يقومون بعمليات طعن ضد المستوطنين الصهاينة بالسكين حيث شاهدنا في الأيام الأخيرة عدة عمليات من هذه النوعية وقتلوا وأصابوا فيها العديد من المستوطنين. ومن خلال هذه العمليات يمكن التنبؤ بإنتفاضة ثالثة وهي "إنتفاضة السكين".

النهاية.
رایکم
آخرالاخبار