۲۹۱مشاهدات
وزير الخارجية الايراني:
من جانبه، رحب وزير الخارجية الكويتي بجولة ظريف الاقليمية والتي بدأها بالكويت، مؤكدا حرص بلاده على تطوير التعاون الشامل مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.
رمز الخبر: ۲۸۸۱۷
تأريخ النشر: 27 July 2015
شبکة تابناک الاخبارية: أكد وزير الخارجية الايراني، محمد جواد ظريف، ان الهدف الرئيس لطهران هو التوصل الى تفاهم اقليمي، وصرح: رغم اننا رأينا جفاء من بعض الدول، الا اننا لم نتخذ اي خطوة ضدها أبدا.

وقال ظريف خلال لقائه مع نظيره الكويتي الشيخ صباح الخالد الصباح: لقد أكدنا دوما وحتى قبل ثلاثين عاما على الحوار والتعاون وتطوير العلاقات الودية مع دول الجوار، واعتبرناها الاولوية الرئيسة في سياستنا الخارجية، ولكن من الضروري ايضا اتخاذ خطوات عملية من قبل بعض دول المنطقة.

وأشار ظريف الى ان الهدفت الرئيس لإيران هو التوصل الى التفاهم الاقليمي، مضيفا: رغم اننا رأينا جفاء من بعض الدول، الا اننا لم نتخذ اي خطوة ضدها أبدا.

وأضاف ان على دول المنطقة ان تحل مشكلاتها دون تدخل الاجانب، مؤكدا استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لتنمية العلاقات الثنائية ومتعددة الاطراف مع دول الجوار.

من جانبه، رحب وزير الخارجية الكويتي بجولة ظريف الاقليمية والتي بدأها بالكويت، مؤكدا حرص بلاده على تطوير التعاون الشامل مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واضاف صباح الخالد الصباح، ان كل دول المنطقة مجمعة على ضرورة ان نبدأ الحوار الاقليمي الشامل بأسرع ما يمكن مع ايران باعتبارها دولة هامة ومؤثرة. ففي حين لدينا حوار وتعامل مع العديد من الدول والمنظمات الاقليمية والدولية في مختلف المجالات، فلم لا يكون لدينا هكذا حوار وتعاون مع ايران.

كما بحث وزيرا خارجية ايران والكويت خلال لقائهما مختلف القضايا الثنائية والاقليمية ذات الاهتمام المشترك.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: