۳۷۶مشاهدات
وأكد المصدر عزم الجيش واللجان الشعبية على تطهير تراب الوطن الغالي من هذه العناصر التكفيرية ومرتزقة آل سعود وتخليص الشعب اليمني من شرورهم وأفعالهم وجرائمهم الشنيعة التي يرتكبونها في حق الوطن والمواطن مهما كانت التضحيات.
رمز الخبر: ۲۸۷۲۵
تأريخ النشر: 20 July 2015
شبکة تابناک الاخبارية: صرح مصدر عسکري یمني مسئول "إن الجیش واللجان الشعبیة تمکنوا من دحر عناصر القاعدة وداعش وملیشیات الإصلاح وهادي مرتزقة العدوان السعودي في مطار عدن ویحاصرونهم في اتجاه احدى بوابات المطار بعد محاولتهم العدیدة السيطرة عليه".

وأوضح المصدر في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" أن الجيش واللجان الشعبية تقدموا في خور مكسر مكبدين تلك العناصر الإرهابية خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد وإحراق عدد من المدرعات وإعطاب أخرى .. مشيراً إلى أن الجيش واللجان الشعبية يواصلون تقدمهم في عدد من المناطق رغم كثافة الغارات الجوية التي يشنها طيران العدوان السعودي على مختلف مناطق عدن لمساندة تلك العناصر الإرهابية والتي وصلت إلى مئات الغارات الجوية خلال الأيام القليلة الماضية.

وأكد المصدر عزم الجيش واللجان الشعبية على تطهير تراب الوطن الغالي من هذه العناصر التكفيرية ومرتزقة آل سعود وتخليص الشعب اليمني من شرورهم وأفعالهم وجرائمهم الشنيعة التي يرتكبونها في حق الوطن والمواطن مهما كانت التضحيات.

من جهة اخرى قامت عناصر القاعدة وميليشيات الإصلاح من مرتزقة العدوان السعودي بتعز فجر اليوم بقصف منشآت سد الجبلين واستهدفت المخزون الاستراتيجي للغاز الخاص بالمحافظة.

وأوضح مصدر محلي مسئول بمحافظة تعز أن تلك العناصر الإجرامية أطلقت عددا من القذائف على المنشآت الخاصة بمخزون محافظة تعز من مادة الغاز ما ادى إلى تدميرها بشكل كامل واشتعال النيران فيها.

وأشار إلى أن السلطة المحلية بتعز كانت اصدرت في أواخر شهر رمضان قرارا ببيع المخزون من الغاز للمواطنين وكسر الازمة في المحافظة.. مبينا انها شرعت في ذلك آخر يوم من الدوام على ان تستأنف اللجنة المشكلة من وكيل المحافظة ومدير شركة النفط ومدير شركة الغاز وبقية اعضاء اللجنة بيع جزء من هذا المخزون عبر نقاط بيع بعد اجازة العيد مباشرة بما يحقق الهدف ويخفف الاعباء عن الناس.

ولفت إلى أن عملاء العدوان السعودي وأدواته من عناصر القاعدة وميليشيات الإصلاح قامت بتدمير هذه المنشآت وإحراقها لتحرم أبناء محافظة تعز من هذه المادة الحيوية ويشاركوا مع النظام السعودي في الحصار المفروض على الشعب اليمني من خلال هذه الأعمال الإجرامية التي تتماهى وتتوازى مع ذلك الحصار الجائر الذي منع الغذاء والدواء والمشتقات النفطية وكل المواد الأساسية التي يحتاجها المواطن.

وأكد ان هذه الأفعال الشنيعة التي تقوم بها تلك العناصر تدل دلالة واضحة على قبح أفعالها وارتهانها لذلك العدوان الهمجي السافر .. مشيرا إلى أن هذه العناصر الإرهابية لاتمثل أبناء محافظة تعز الذين يقفون مع أبطال الجيش واللجان الشعبية في خندق واحد لموجهة هؤلاء المجرمين الذين يتربصون بالوطن والشعب.

النهاية

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: