۲۷۶مشاهدات
رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية:
وتابع يقول، ان الانصهار هو احدث ابداع للبشرية لتوليد الطاقة اللامحدودة، حيث تتابع منظمة الطاقة الذرية الايرانية هذا المشروع بجدية والذي يمضي الى الامام قدما.
رمز الخبر: ۲۸۵۸۷
تأريخ النشر: 04 July 2015
شبکة تابناک الاخبارية: اكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية، علي اكبر صالحي، ان مشروع الانصهار النووي يتقدم في البلاد سريعا، ومن اهم خصائصه الكادر البشري والابداعات المستخدمة فيه.

وقال صالحي في تصريح لصحيفة "خراسان"، ان مشروع الانصهار النووي يعتبر من المشاريع الباعثة على الفخر كثيرا والذي يتقدم سريعا الى الامام وان الجزء او الميزة الاهم فيه هو الكادر البشري والابداعات المستخدمة فيه.

واعلن اعداد 80 خبيرا في مجال الانصهار النووي في البلاد واضاف: نعمل في الوقت الحاضر على اعداد الكوادر المتخصصة في مجال الانصهار النووي، وتم لغاية الان اعداد 80 خبيرا بارزا في هذا المجال ومازال هذا المسار مستمرا.

واعتبر صالحي، الانصهار النووي احد المشاريع المحورية لمنظمة الطاقة الذرية الايرانية واضاف: اننا نعتبر الطاقة النووية طاقة جديدة مضى عليها نحو 50 عاما وتعتبر طاقة نظيفة.

واوضح ان توليد الكهرباء من مصادر الطاقة الاحفورية يولد كميات كبيرة من غازات الاحتباس الحراري وقال: ان الدراسات تشير الى ان توليد الف ميغاواط من الكهرباء من مصادر الطاقة الاحفورية يولد اكثر من 7 ملايين طن من غازات الاحتباس الحراي في العام في حين لو قمنا بانتاج هذه الكمية من الكهرباء بواسطة مصادر الطاقة النووية سنحول دون انتاج هذا الحجم من هذه الغازات.

واضاف، ان حجم استهلاك الكهرباء في ايران يبلغ نحو 40 الف ميغاواط في الوقت الحاضر وهذا يعني توليد 280 مليون طن من غازات الاحتباس الحراري ودخوله الجو في البلاد في حين لو استخدمنا الطاقة النووية سنحول دون انتشار هذا الحجم من الملوثات وبطبيعة الحال سيكون لنا وضع افضل من ناحية الجو والبيئة.

واشار الى مشكلة الجفاف في البلاد وقال، لاشك ان احد اسباب الجفاف هو وجود غازات الاحتباس الحراري والتي تزيد حرارة الجو في البلاد درجة مئوية واحدة كمعدل، وهو الامر الذي يترك تداعيات مخربة للبيئة.

واكد صالحي قائلا، انه اذا لم ندخل الان التكنولوجيا النووية للانشطار النووي لا يمكننا في المستقبل الدخول الى مجال الاندماج او الانصهار النووي، وبغية ان ندخل من الانشطار الى الانصهار فلا بد ان نكون ملمين تماما بتكنولوجيا الانشطار ونقوم باعداد كوادرنا البشرية ومن ثم نتخذ الخطى في مجال الانصهار.

وتابع يقول، ان الانصهار هو احدث ابداع للبشرية لتوليد الطاقة اللامحدودة، حيث تتابع منظمة الطاقة الذرية الايرانية هذا المشروع بجدية والذي يمضي الى الامام قدما.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: