۱۳۰مشاهدات
ودعا المجلس المواطنين وعلماء الدين إلى "التعامل بحذر ودراية اكبر مع القضايا والمواضيع الدينية وتربية شبابنا"، مشيرا الى ان "الفكر المتعصب والعنف غريب عن مجتمعنا".
رمز الخبر: ۲۷۶۰۴
تأريخ النشر: 29 April 2015
شبكة تابناك الاخبارية: أعلن مجلس أمن إقليم كردستان، الاربعاء، أن أربعة من منفذي تفجير عينكاوا من سكان مدينة أربيل وآخر من أهالي كركوك، مؤكدا أنه تم تجنيدهم على يد اشخاص ليس لهم مكانة دينية ووطنية.

وقال المجلس في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه وتابعته وكالة نون أنه "تم الاعلان في بيان سابق عن إعتقال منفذي تفجير عينكاوا الذي وقع الـ17 من نيسان الحالي"، مبينا ان "منفذي هذه الجريمة الإرهابية شلة من المغرر بهم تابعين لتنظيم داعش الإرهابي".

وأضاف المجلس أن "فرق التحقيق في مديرية مكافحة الإرهاب التابعة لمجلس امن إقليم كردستان ومديرية اسايش هولير تمكنوا وخلال فترة قصيرة من القاء القبض على خمسة من المجرمين المشاركين في تنفيذ تفجير عينكاوا".

وتابع المجلس ان "اربعة منهم من سكنة مدينة هولير والخامس من سكنة كركوك ومن القومية العربية"، لافتة إلى أنه "تم عرض إعترافات الإرهابيين عبر شريط فيديو امام وسائل الإعلام".

وأعرب المجلس عن أسفه "بأن هؤلاء الإرهابيين تم تجنيدهم على يد اشخاص ليس لهم تلك المكانة الدينية والوطنية، كما أنهم ليسوا من الشخصيات التي تؤهلهم ان يكونوا مرشدين للشباب".

ودعا المجلس المواطنين وعلماء الدين إلى "التعامل بحذر ودراية اكبر مع القضايا والمواضيع الدينية وتربية شبابنا"، مشيرا الى ان "الفكر المتعصب والعنف غريب عن مجتمعنا".

وشدد المجلس ان "هذه الحالة لايمكن ان تنمو وتنتعش في بيئة التسامح بكردستان".

وشهدت ناحية عينكاوا بمحافظة اربيل، مساء الجمعة الماضية (17 نيسان 2015)، انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري، قرب القنصلية الأمريكية في الناحية، ما اسفر عن مقتل مدنيين اثنين وإصابة خمسة آخرين.

فيما اعتبرت رئاسة إقليم كردستان، في 18 نيسان 2015، انفجار عينكاوا بأربيل بأنه إشارة واضحة على فشل الإرهابيين أمام بطولات البيشمركة، مطمأنة المواطنين بان قوات البيشمركة والآسايش والشرطة ستسخر كل الإمكانيات للحفاظ على أمنهم، فيما لفتت إلى أن البيشمركة ستأخذ ثأر ضحايا هذه العملية الإرهابية في جبهات القتال.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: