۱۵۹مشاهدات
ودعا الصدر الحكومة إلى "عدم التعویل على الموقف الأمیركی فی محاربة الإرهاب"، مطالباً بـ"العمل داخل البرلمان لاستصدار قانون یمنع التدخل الأمیركی الغاشم بأسرع وقت".
رمز الخبر: ۲۷۶۰۲
تأريخ النشر: 29 April 2015
شبكة تابناك الاخبارية: طالب زعیم التیار الصدری السید مقتدى الصدر، الثلاثاء، البرلمان العراقی باستصدار قانون یمنع التدخل الأمیركی "الغاشم" فی العراق، كما وصفه.

وحسب ما ذكرت "السومریة نیوز"، ان الصدر وفی بیان تلاه القیادی فی التیار الصدری الشیخ مهدی سمیسم خلال مؤتمر صحافی عقده، الیوم، فی الهیئة السیاسیة للتیار بمحافظة النجف قال الحشد الشعبی على استعداد للدفاع عن العراق من شماله إلى جنوبه بما فیه الانبار والموصل"، مبیناً أن "انتصارات الحشد فی تحریر مدن العراق من أیادی الجاهلیة المتعطشة للدماء صار لزاماً علیه إتمام نصره وتقدمه فی باقی المناطق".

وأضاف الصدر، أن "الحشد الشعبی یمر الیوم بصعوبات وتحدیات، فضلاً عن التدخل الأمیركی الغاشم، واحتمالیة تدخل أطراف خارجیة كما حصل فی الیمن"، لافتاً إلى أنه "على الرغم من وجود الأبواق الطائفیة إلا ان الحشد الشعبی جاهز لتحریر الانبار وبعدها الاتجاه إلى الموصل".

ودعا الصدر الحكومة إلى "عدم التعویل على الموقف الأمیركی فی محاربة الإرهاب"، مطالباً بـ"العمل داخل البرلمان لاستصدار قانون یمنع التدخل الأمیركی الغاشم بأسرع وقت".

وتابع الصدر، "نوجه الأمر لكل محب بالاستعداد للجهاد والدفاع عن المقدسات على الرغم من وجود بعض العقبات السیاسیة من البعض والتی تحول دون زجكم فی سوح القتال"، لافتاً إلى أنه "سیتم فی بیان آخر تحدید موعد لاستعراض ملیونی مهیب یرعب العدو والإرهاب فی حال رفض البعض أو توانى عن الدفاع عن المقدسات التی صارت فی خطر محدق لا یحول دونه إلا تواجد الأبطال أمثالكم".

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار