۳۷۴مشاهدات
وقطع التيار الكهربائي في الجزء الاكبر من هذه المنطقة التي هطلت فيها امطار غزيرة اسفرت منذ بداية العام عن مصرع او فقدان اكثر من 2100 شخص في الصين وسببت عمليات اجلاء شملت 12 مليون شخص.
رمز الخبر: ۲۷۵
تأريخ النشر: 08 August 2010

شبکة تابناک الأخبارية: لقي 96 شخصا مصرعهم، وفقد 2100 آخرون جراء انزلاقات ارضية في اقليم غانسو شمال غربي الصين.

ونجمت الانزلاقات عن امطار غزيرة، ما ادى الى انجراف التربة وطمر مساحات كبيرة في الاقليم الذي تقطنه اغلبية من التيبت.

وكانت الحصيلة السابقة لهذه الحوادث التي وقعت اثر امطار غزيرة، بلغت ثمانين قتيلا في هذا الاقليم الذي تقيم فيه غالبية تيبتية.

وقد سارعت السلطات الى نشر 2400 جندي وقرابة 100 من عناصر الفرق الطبية للمشاركة في عمليات البحث والانقاذ.

ولمح رئيس الوزراء الصيني وين جياباو "الذي غادر بكين اليوم الاحد متوجها الى الاقليم المنكوب"، الى كارثة طبيعية جديدة، واضاف بان نحو 50 ألف شخص تضرروا من حوادث انزلاق التربة هذه.

من جهته تحدث التلفزيون في حصيلة مؤقتة عن اصابة 70 شخصا بجروح، وقال ان عشرين الف شخص في منطقة جوكو المتضررة تم اجلاؤهم.

وذكرت السلطات المحلية ان انزلاقات التربة جرفت وحولا وبيوتا وغيرها الى نهر، ما ادى الى فيضانه.

ونقلت الصين الجديدة عن مسؤول محلي قوله، ان "مياه نهر بايلونغ غمرت بعد ذلك المنطقة وحاصرت عددا من الاشخاص".

واضاف: ان "الوحل اصبح المشكلة الاساسية لعمليات الاغاثة"، موضحا ان التربة اصبحت "سميكة جدا ولا يمكن المشي او الانتقال بسيارة عليها".

واوضحت الصين الجديدة ان طبقة من الوحل يبلغ ارتفاعها حوالى متر اجتاحت بعض الشوارع.

وقطع التيار الكهربائي في الجزء الاكبر من هذه المنطقة التي هطلت فيها امطار غزيرة اسفرت منذ بداية العام عن مصرع او فقدان اكثر من 2100 شخص في الصين وسببت عمليات اجلاء شملت 12 مليون شخص.

اما الاضرار المادية فكبيرة جدا اذ قدرت قيمتها ب275 مليار يوان (اكثر من ثلاثين مليار يورو).

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار