۱۳۴مشاهدات
وقال السفير السعودي في الامم المتحدة عبد الله المعلمي لوكالة فرانس برس في ختام الاجتماع، ان الامين العام للامم المتحدة قال انه يريد نهاية سريعة للعمليات الحربية.
رمز الخبر: ۲۷۴۴۷
تأريخ النشر: 21 April 2015
شبكة تابناك الاخبارية: رفضت دول مجلس التعاون وقف عدوانها سريعا على اليمن بناء لطلب الامين العام للام المتحدة بان كي مون.

وبعد اجتماع وفد يضم سفراءها في نيويورك الاثنين مع "كي مون"، اشترطت هذه الدول، على حركة انصار الله التخلي عن السلطة في هذا البلد، كما افاد مسؤول سعودي.

وعلى مدار 40 دقيقة تباحث وفد يضم سفراء دول مجلس التعاون الخليجي مع الامين العام للامم المتحدة بان كي مون في الوضع في اليمن واختيار مبعوث جديد للامم المتحدة الى هذا البلد خلفا لجمال بنعمر الذي استقال من هذا المنصب الاسبوع الماضي.

وقال السفير السعودي في الامم المتحدة عبد الله المعلمي لوكالة فرانس برس في ختام الاجتماع، ان الامين العام للامم المتحدة قال انه يريد نهاية سريعة للعمليات الحربية.

ودعا بان كي مون الجمعة الى "وقف فوري لاطلاق النار" في اليمن حيث يشن تحالف عسكري تقوده السعودية منذ 26 آذار/مارس عدوانا من خلال غارات جوية ضد اليمنيين.

وكان مجلس الامن اصدر الثلاثاء قرارا دعا فيه "جميع الاطراف" الى التفاوض في اسرع وقت ممكن للتوصل الى "وقف سريع" لاطلاق النار، من دون ان يطلب من دول العدوان الذي تقوده السعودية تعليق الغارات الجوية التي تشنها ضد اليمنيين.

المصدر: خبر برس
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار