۱۵۷مشاهدات
۱
من جهته دعا فرع الرباط للجمعية المغربية لحقوق الانسان، أحد مكونات الشبكة كافة الهيئات الديموقراطية والقوى الحية للمشاركة في الوقفة التضامنية مع الشعب اليمني أمام البرلمان.
رمز الخبر: ۲۷۳۹۲
تأريخ النشر: 18 April 2015
شبكة تابناك الاخبارية: دعت الشبكة الديموقراطية المغربية للتضامن مع الشعوب لتنظيم وقفة احتجاجية تضامنية مع الشعب اليمني يوم 18 أبريل 2015، للتنديد بالتدخل العسكري لما يسمى بـ”عاصفة الحزم” في اليمن والذي تشارك فيه عدة دول عربية ومغاربية.

حسب نص البيان الذي يدين التدخل العسكري، فإنه يعبر عن تضامنه مع الشعب اليمني وقواه الديموقراطية وحقه في تقرير مصيره.

من جهته دعا فرع الرباط للجمعية المغربية لحقوق الانسان، أحد مكونات الشبكة كافة الهيئات الديموقراطية والقوى الحية للمشاركة في الوقفة التضامنية مع الشعب اليمني أمام البرلمان.

المصدر: العالم الاسلامي
آراء المشاهدين
لايمكن نشره: ۰
قيد الاستعراض: ۰
المنتشرة: ۱
مسلم مقهووور
|
Yemen
|
۱۹:۲۲ - ۱۳۹۴/۰۳/۱۲
أصول وثوابت الحكم في الاسلاموأي تفريط فيها يعتبر خيانة عظمى وكفر بواح : -
1 - تسليح كامل الشعب المسلم وتدريبه على القتال وجعل جميع المسلمين جنود جاهزين لحماية الأمة الاسلامية والجهاد في سبيل الله لقوله تعالى (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة...)الأية(ود الذين كفروا لو تغفلون عن أسلحتكم وأمتعتكم فيميلون عليكم ميلة واحدة) ولأيات كثيرة في الجهاد والقتال واذا قلتم نخاف الحرب الأهلية نقول(أأنتم أعلم أم الله)(كلما أوقدوا نارا للحرب أطفأها الله)
2 - حرية الكلمة والانتقاد وابداء الرأي لكل مسلم لقوله تعالى (وشاورهم في الأمر) وقوله(وأمرهم شورى بينهم ) وأيات كثيرة في الأمربالمعروف والنهي عن المنكر والجدال والدعوة وأيات تبيان العلم وعدم كتمانه وهذه كله لا تتحقق الا بحرية الكلمة
3 - العدالة والمساواة بين المسلمين والأرض للأمة الاسلامية وليست لشعب أو فصيل معين من الناس لقوله تعالى (لا فرق بين عربي ولا أعجمي الا بالتقوى) فلا عنصرية في الاسلام (والذين اتخذوا مسجدا ضرارا وكفرا وتفريقا بين المؤمنين وارصادا لمن حارب الله ورسوله)
4 - السعي الى توحيد المسلمين والتأليف بين قلوبهم
5 - يجب أن يحكم المسلمين خليفة واحدة فقط وليس كل أرض حاكم ( ان الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء)(والذين اتخذوا مسجدا ضرارا وكفرا وتفريقا بين المؤمنين وارصادا لمن حارب الله ورسوله)
6 - خليفة المسلمين الذي يستحق البيعة هو الذي حقق مبادئ الحكم في الاسلام والمذكورة سابقا والوحيد الذي حققها هو الرئيس علي عبدالله صالح

وبهذا فانه يجب الخروج على حكام الخليج واسقاطهم ومحاربتهم بكل وسيلة ممكنة لأنهم قطاع طرق حلفاء اليهود والنصارى وخونة لأمة الاسلام (انما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا..)الأية
و في الختام المسلم لا يعجز فلديه كتاب من عند خالق الكون
يريدون تدمير وتفكيك اليمن لان شعبه المسلم هو الوحيد القادر على حماية الامة الاسلامية و الحرمين وشعبها من طغيان ال سعود ومن الاستعمار الصهيوني
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار