۱۶۳مشاهدات
وقام رجال الأمن بإبعاد الفتاة الألمانیة التی تناهز العشرین من العمر خارج القاعة، لیتابع دراجی مؤتمره الصحفی.
رمز الخبر: ۲۷۳۸۳
تأريخ النشر: 18 April 2015
شبكة تابناك الاخبارية: شهد الاجتماع الشهری للبنك المركزی الأوروبی الذی عقد فی فرانكفورت حادثا عطله لفترة قصیرة وذلك عندما وثبت ناشطة مناهضة للبنك فوق الطاولة وحاولت الاعتداء على رئیسه ماریو دراجی.

عندما شرع دراجی فی الحدیث عن الاقتصاد الأوروبی اندفعت صوبه إحدى الفتیات التی اختلطت مع الصحافیین المتواجدین فی المكان لتغطیة الحدث وصعدت على الطاولة أمامه وهی تلقی علیه قصاصات من ورق ملون، مرددة باللغة الإنجلیزیة "أوقفوا دكتاتوریة البنك المركزی الأوروبی."

وكانت الفتاة التی یبدو أنها تنتمی إلى حركة "فیمین" النسائیة العالمیة التی تنظم احتجاجات فی مناطق متعددة من أوروبا والعالم ترتدی قمیصا كتب علیه عبارة تدعو إلى نهایة "دكتاتوریة البنك المركزی الأوروبی".

وقام رجال الأمن بإبعاد الفتاة الألمانیة التی تناهز العشرین من العمر خارج القاعة، لیتابع دراجی مؤتمره الصحفی.

وقد شهدت دول أوروبیة مظاهرات عدیدة احتجاجا على سیاسات التقشف التی یفرضها البنك المركزی الأوروبی على بعض دول الاتحاد الأوروبی مقابل منحها مساعدات مالیة.

المصدر: الجوار
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: