۱۵۱مشاهدات
وفي ختام المؤتمر عُقِدَت لقاءاتٌ مصغّرة بين مشايخ الطوائف تباحثوا فيها سبل تفعيل ما طُرِحَ في المؤتمر.
رمز الخبر: ۲۷۲۲۷
تأريخ النشر: 12 April 2015
شبكة تابناك الاخبارية: عقدت العتبة الحسينية المقدسة مؤتمر لحوار الاديان حضره علماء من الوهابية والسلفية والحنبلية والشافعية والدبوندية وذلك ضمن فعاليات اسبوع نسيم كربلاء الذي تقيمه العتبة الحسينية المقدسة في العاصمة الباكستانية اسلام اباد.

المؤتمر الذي اقيم في قاعة المؤتمرات التابعة لجامعة الكوثر الاسلامية في اسلام اباد ترأسه ممثل الامين العام للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ علي الفتلاوي وممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ محسن النجفي ورئيس المجمع الشيعي في باكستان السيد ساجد نقوي وممثل العتبة الكاظمية الشيخ (عدي الكاظمي) وممثل العتبة العباسية المقدسة الاستاذ علي سبتي والسيد افتخار نقوي مدير مدير قناة (سج tv).

وبحسب الموقع الرسمي للعتبة فان المؤتمرُ استُهِلّ بتلاوة آي من الذكر الحكيم بصوت قارئ العتبة الحسينية رسول العامري اعقبها كلمات المؤتمرين الذي اشاروا فيها على ضرورة العودة الى المنهج القرآنيّ والسنّة النبويّة لأنّها تنسجم مع الإنسانية وتخلق مجتمعاً يتمتّع بالرفاهية والازدهار سواءً كان هذا المجتمع مسلماً أو ذا أغلبيةٍ أو أقلّيّةٍ مسلمة.

كما أكّدوا جميعهم على ضرورة نبذ العنف والتطرّف ومحاسبة من يروّج لأفكاره ومعتقداته بالقوّة وسفك الدم، والحرص على التركيز على المشتركات الفقهية الكثيرة التي أجمعت عليها جميع الطوائف، وطالبوا الحضور بالأخذ على عاتقهم توحيد الصفّ المسلم، والعمل على أن لا تكون التقاسيم الجغرافية عاملاً في تقسيم المجتمع المسلم، وهذا ما يريده أعداء الإسلام للنيل منه.

وفي ختام المؤتمر عُقِدَت لقاءاتٌ مصغّرة بين مشايخ الطوائف تباحثوا فيها سبل تفعيل ما طُرِحَ في المؤتمر. كما أثنى الحاضرون جميعاً على هذه المبادرة التي رعتها العتباتُ المقدّسة في العراق.

المصدر: موقع العتبة
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: