۴۰۰مشاهدات
أكد الخبير السياسي المصري والناطق باسم حزب العدالة في القاهرة أن قرار مصر بالتدخل العسكري في اليمن جويا وبريا والتداوم بالعدوان المصري على الشعب اليمني يخلق جدلا واسعا في أوساط المثقفين والسياسيين في القاهرة.
رمز الخبر: ۲۷۰۲۴
تأريخ النشر: 29 March 2015
شبكة تابناك الإخبارية : في تصريح لوكالة انباء فارس قال الناطق بأسم حزب العدالة في القاهرة، الدكتور محمد عبدالرزاق الكريم، أن قرار مصر بالتدخل في حرب اليمن كارثة أنسانية وانصياع للدول المستبدة في الخليج الفارسي التي استعبدت مصر في هذا العدوان.

وأضاف الكريم نحن ليس لنا خلاف مع أي طرف في الشعب اليمني فكيف نتدخل من أجل منصور هادي والشرعية في اليمن، مشيرا أن هذا التدخل المصري في اليمن عدوان شامل على الشعب المظلوم في اليمن ولا يستطيع أحد توقع عواقبها الوخيمة.

وأشار الى ان العدوان السعودي على اليمن، والمال النفطي، نجح في استقطاب دول مثل تركيا وباكستان الى الحرب الدائرة في اليمن بإعلان هاتين الدولتين وقوفهما الى جانب الرياض، ليصبح المال النفطي والدافع الطائفي، العاملين الرئيسين، في تدافع تلك الدول نحو الرياض، فيما لم ينجح على العراق وسوريا في ذلك وعلى رغم أهميته الاستراتيجية النفطية والجغرافية، التي يتفوق فيها على عاصمة الصحراء، الرياض.

وطلب الخبير السياسي المصري من سائر الاحزاب المصرية بقطع العلاقات مع دول الحزم الطائفي، مشيرا الى أن هذه الحرب لعبة طائفية تقودها تركيا والسعودية في منطقة الشرق الاوسط.

رایکم