۱۱۰مشاهدات
يذكر ان مدير عام الشركة رئيس المجلس الاستيطاني جرشون مسيكه اعتقل أخيرا في قضية الفساد لحزب يسرائيل بيتنا وأيضا تم اعتقال محاسب الشركة بنفس التهمة.
رمز الخبر: ۲۵۹۹۰
تأريخ النشر: 28 January 2015
شبكة تابناك الاخبارية: كشفت صحيفة هارتس الاسرائيلية الصادرة اليوم الاربعاء النقاب عن تحويل "الادارة المدنية" الاسرائيلية اراض لشركة تطوير"السامرة" الاستيطانية اليهودية يقدر ثمنها بملايين الدولارات بدون مناقصة وبصورة مخالفة لتعليمات القائد العسكري للاحتلال الاسرائيلي للضفة الغربية.

وأضافت الصحيفة "ان مسؤولين في وزارة الجيش الاسرائيلي متورطين في تحويل الاراضي على الرغم من قرار القائد العسكري".

وبينت "ان مساحة هذه الارض تبلغ 2400 دونم وتقع بالقرب من حدود ألاراضي المحتلة عام 48 في منطقة راس العين بمدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية، وتخطط الشركة الاستيطانية اقامة منطقة صناعية على هذه الارض لوجودها بالقرب من الحدود الاسرائيلية.

وأضافت الصحيفة ان قائد المنطقة العسكرية اصدر تعليماته بوقف تحويل الاراضي للشركة وأيضا امر بالتحقيق بكيفية نقل الارض الى الشركة الاستيطانية والمتورط بها.

وكانت قد نشبت خلافات بين رؤساء المجالس الاستيطانية حول من سيحصل على هذه الارض التي كانت ستدخل ملايين الدولارات من المنطقة الصناعية التي ستقام عليها.

يذكر ان مدير عام الشركة رئيس المجلس الاستيطاني جرشون مسيكه اعتقل أخيرا في قضية الفساد لحزب يسرائيل بيتنا وأيضا تم اعتقال محاسب الشركة بنفس التهمة.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: