۲۶۰مشاهدات
وشدد عضو المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية على أن من حق الشيعة ممارسة طقوسهم الدينية والثقافية واقامة المساجد والحسينيات في كل انحاء العالم.
رمز الخبر: ۲۵۹۱
تأريخ النشر: 14 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: بعث نائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، رسالة الخميس الى رئيس الاتحاد الشيخ يوسف القرضاوي احتج فيها على كتاب اصدره الاتحاد بعنوان (التشيع في أفريقيا).

وقال آية الله واعظ زادة خراساني في رسالته ان الذين ألفوا هذا الکتاب هم اناس جهلاء جدا وغير ملمّين وقد تعرضوا للمسلمين الشيعة بطريقة مؤذية وأطلقوا اتهامات زائفة لا اساس لها ضدهم.

کما أعترض نائب رئيس الاتحاد على الاسلوب الشيطاني للکتاب الذي حاول القاء کل ما يجري من ويلات في الساحة الاسلامية وخاصة في الدول الافريقية على عاتق الجمهورية الاسلامية الايرانية مشيرا الى ان بعض المؤسسات والمراکز الشيعية الافريقية غير متعاطفة فكريا مع ايران اصلا ولا ارتباط لها بالجمهورية الاسلامية.

وشدد عضو المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية على أن من حق الشيعة ممارسة طقوسهم الدينية والثقافية واقامة المساجد والحسينيات في كل انحاء العالم.

واخذ واعظ زادة خراساني على كتاب "التشيع في افريقيا" بأنه يسلط الضوء على كل تحرك شيعي ويعتبر لقاءات المسؤولين الايرانيين في البلدان الأفريقية وحتى النشاطات الاقتصادية الايرانية في افريقيا كلها تدخل في اطار الدعوة للتشيع في أفريقيا بينما يغض الكتاب الطرف عن المراكز والجامعات وعموم نشاطات السعودية والكويت وقطر والامارات وليبيا ومصر وغيرها في البلدان الافريقية.

واعتبر سبب ذلك في انه يعود الى ان مدوني الكتاب هم من التيار الوهابي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار