۲۲۲مشاهدات
وقالت الشرطة الاسرائيلية ان المنفذ فلسطيني من سكان منطقة طولكرم البالغ من العمر نحو 23 عاما، ودخل الى اسرائيل بشكل غير قانوني. واعتقل الشاب، وما زالت التحقيقات مستمرة.
رمز الخبر: ۲۵۸۸۹
تأريخ النشر: 21 January 2015
شبكة تابناك الاخبارية: قالت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلة، على موقعها على الانترنت، ان 16 اسرائيليا اصيبوا بجروح  في حادث طعن بالسكاكين داخل حافلة في تل ابيب صباح الاربعاء.

وقالت ان حالة ستة منهم في خطر في الهجوم الذي نفذ في الحافلة رقم 40 في شارع مناحيم بيغن الرئيسي بتل ابيب قريبا من جسر معاريف.

وبحسب نجمة داود لخدمات الاسعاف فان حالة اثنين منهم متوسطة. واطلقت الشرطة النار على قدمي المهاجم، في مكان الحادث وتمكنت من اعتقاله.

وقالت الشرطة الاسرائيلية ان المنفذ فلسطيني من سكان منطقة طولكرم البالغ من العمر نحو 23 عاما، ودخل الى اسرائيل بشكل غير قانوني. واعتقل الشاب، وما زالت التحقيقات مستمرة.

ونقلت وكالة "معا" عن مواقع اسرائيلية تفاصيل القبض على منفذ الهجوم وقالت ان وحدة "نحشون" أي شرطة مصلحة السجون الاسرائيلية هي التي أطلقت النار على منفذ عملية تل أبيب ومن ثم اعتقاله .

وبحسب التفاصيل فأن وحدة تابعة لوحدات "نحشون" كانت بالصدفة في موقع العملية ، وكانت في طريقها لنقل عدد من الأسرى الى المحكمة الاسرائيلية ، وكانت السيارة التي يستقلونها تسير خلف الحافلة التي جرت فيها عملية الطعن ، وأكد أحد عناصر هذه الوحدة بأنهم لاحظوا وقوع حالة غريبة في الحافلة التي توقفت على الاشارة الضوئية وهي خضراء، ومن ثم شاهدوا ركاب الحافلة يهربون منها ويصرخون طلبا للمساعدة .

وأضاف بأنه مع باقي عناصر الوحدة شاهدوا منفذ العملية يهرب من الموقع فقام مع عنصرين بمطاردته، حيث أطلقوا النار في الهواء وطلبوا منه التوقف ، ومن ثم أطلقوا النار وأصابوه في قدمه ما تسبب في سقوطه على الأرض ما سمح لهم بالسيطرة عليه لحين حضور الشرطة الاسرائيلية .

حماس عملية بطولية
ووصف عضو المكتب السياسي لحركة حماس عزت الرشق، العملية الطعن التي نفذت صباح اليوم الأربعاء بـ البطولية والجريئة.

وقال الرشق على صفحته "فيس بوك"، " عملية الطعن رد طبيعي على جرائم الاحتلال وإرهابه ضد أبناء شعبنا".

ليبرمان يدين
ودان وزير الخارجية الاسرائيلية العملية وحمل كل من الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس حكومة حماس بغزة اسماعيل هنية وزعيم الحركة الاسلامية داخل الخط الاخضر الشيخ رائد صلاح والنواب العرب في البرلمان الاسرائيلية حنين الزعبي واحمد الطيبي مسؤوليتها.

 


رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار