۱۹۰مشاهدات
واشار الدكتور طوقان الى ان هيئة الطاقة الذرية انجزت دراسة تقييم الاثر الزلزالي الاحتمالي للموقع المقترح.
رمز الخبر: ۲۵۷۹۸
تأريخ النشر: 19 January 2015
شبكة تابناك الاخبارية: قال رئيس هيئة الطاقة الذرية الدكتور خالد طوقان، ان دراسات تقييم الموقع لاول محطة نووية في المملكة واجهت تحديات قلة المياه التبريد وزلزالية المكان، متوقعا ان تقدم الهيئة لهيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن طلب ترخيص الموقع بعد عام ونصف العام من الان.

واضاف في افتتاح ورشة عمل تنظمها هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن بالتعاون مع هيئة تنظيم الرقابة النووية الاميركية، ان تحديد موقع المفاعل النووي الاردني بدا عام 2011 بمسح كامل المملكة وتم تحديد منطقتي العقبة والمجدل، الا ان ارتفاع تكلفة بناء محطة نووية في العقبة بسبب زلزالية المنطقة دفع باتجاه استثناء موقع العقبة.

واوضح ان اعادة تقييم موقع المحطة بالاستفادة من دروس حادثة فوكوشيما اليابانية فرضت اعادة دراسة المواقع المقترحة في المملكة وتم اختيار موقع عمرة الواقع على مسافة تقل عن 60 كيلومترا من الخربة السمرا التي تحتوي على مياه معالجة يمكن استخدامها في تبريد المفاعل.

واشار الدكتور طوقان الى ان هيئة الطاقة الذرية انجزت دراسة تقييم الاثر الزلزالي الاحتمالي للموقع المقترح.

ووصف الدكتور طوقان الورشة بالمهمة لبناء قدرات العاملين في هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن في مجال تحديد الاسس التي سيتم اعتمادها لتقييم طلب ترخيص موقع المحطة النووية عند انتهاء الدراسات والمسوحات والقياسات من قبل هيئة الطاقة الذرية وتقديمه بشكل رسمي الى هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن.

واكد اهمية الورشة في تاهيل الكفاءات الاردنية في مجال ضبط جودة اداء الشركة التي احيل عليها عطاء دراسات الموقع مشيرا الى ان الورشة تشكل انطلاقة لبرنامج تدريبي يشتمل على سلسلة ورشات عمل متخصصة في مجال استقطاب التكنولوجيا النووية للاستخدامات السلمية.

وتناقش الورشة التي تعقد بمشاركة 20 شخصا من هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن وهيئة الطاقة الذرية وخبراء من الجامعة الاردنية على مدى خمسة ايام جغرافية الموقع والدراسات السكانية والاخطار المصطنعة ودراسات الطقس والمياه والجيولوجيا الزلزالية والهندسة الجيولوجية.

وكانت هيئة الطاقة الذرية قد وقعت عقدا مع شركة كيبكو الكورية في نهاية شهر اكتوبر الماضي لدراسات الموقع التفصيلية واعداد دراسة تقييم الاثر البيئي للموقع اخذة بالاعتبار المعايير الدولية وعناصر هذه الدراسات. وحضر الافتتاح نائب رئيس هيئة الطاقة الذرية مدير مشروع المحطة النووية الدكتور كمال الاعرج والمفوض في هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن الدكتور مجد الهواري.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: