۱۷۹مشاهدات
وقع انفجار في مطعم قرب مسجد في فيلفرانش-سور-سون شرق فرنسا دون وقوع إصابات، فيما استهدفت المساجد الاخرى بالقنابل واطلاق الرصاص عليها.
رمز الخبر: ۲۵۳۲۲
تأريخ النشر: 08 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : قتلت شرطية وأصيب موظف في البلدية، في حادث إطلاق نار جنوب العاصمة باريس، صباح الخميس، حسبما أفاد مصدر أمني فرنسي.

وأطلق رجل يرتدي سترة واقية من الرصاص النار صباح الخميس، على أفراد من شرطة البلدية، مما أدى إلى مقتل شرطية، وإصابة جامع قمامة بجروح خطيرة.

وقال وزير الداخلية برنار كازنوف إن مطلق النار "لاذ بالفرار".

إلى ذلك أفادت مصادر قضائية بتعرض العديد من المساجد لاطلاق نار لم توقع ضحايا في ثلاث مدن فرنسية منذ مساء الاربعاء، وذلك غداة الهجوم المسلح الذي استهدف صحيفة شارلي ايبدو الساخرة في باريس.

والقيت ثلاث قنابل يدوية صوتية على مسجد في مدينة لو مان (غرب) واطلقت رصاصتان على قاعة صلاة للمسلمين في بور-لا-نوفيل (جنوب) كما وقع انفجار متعمد امام مطعم كباب مجاور لمسجد بالقرب من ليون (وسط شرق)، بحسب هذه المصادر.

ورفعت فرنسا حالة التأهب إلى أعلى مستوى لها بعد الحادث المميت على مقر "شارلي إيبدو" في وسط باريس.

من جهته وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف أعلن أن توقيف سبعة اشخاص للتحقيق من أوساط الشقيقين المشتبه بهما كواشي.

كما اكد رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس تعزيز الاجراءات الأمنية في الدوائر الإدارية والسياسية للحفاظ على سير عملها، مطالبا وسائل الإعلام بالدقة لتفادي إعاقة عمل الأجهزة الأمنية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار