۱۳۳مشاهدات
كشفت كتلة الأحرار النيابية، الاثنين، عن عزمها جمع تواقيع من أعضاء مجلس النواب بهدف إلغاء الاتفاقية الأمنية المبرمة بين العراق والولايات المتحدة الأميركية.
رمز الخبر: ۲۵۱۷۵
تأريخ النشر: 05 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : قال المتحدث باسم الكتلة النائب حسين العواد في بيان تلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، إن الكتلة ستعمل على جمع التواقيع اللازمة من اعضاء البرلمان لالغاء الاتفاقية الامنية التي ابرمتها الحكومة السابقة مع الولايات المتحدة .
ووقع العراق والولايات المتحدة، خلال عام 2008، اتفاقية الإطار الاستراتيجية لدعم الوزارات والوكالات العراقية في الانتقال من الشراكة الاستراتيجية مع جمهورية العراق إلى مجالات اقتصادية ودبلوماسية وثقافية وأمنية، تستند إلى تقليص عدد فرق إعادة الإعمار في المحافظات، فضلا عن توفير مهمة مستدامة لحكم القانون بما فيه برنامج تطوير الشرطة والانتهاء من أعمال التنسيق والإشراف والتقرير لصندوق العراق للإغاثة وإعادة الإعمار.
وكانت كتلة الأحرار قد اكدت في وقت سابق أن الولايات المتحدة والتحالف الذي تقوده لايزالان يقدمان الدعم لجماعة داعش الارهابية.
وقال النائب حسين الساعدي إن اميركا والدول المتحالفة معها تقدم الدعم لجماعة داعش من خلال مدها بالامدادت واستهداف القوات الأمنية العراقية والحشد الشعبي، واصفا التحالف المزعوم بالخجول وغير الفاعل.
واضاف الساعدي أن اميركا هي التي مدت يد العون لداعش ومنحتها التهويل الاعلامي من خلال تسويقها للجرائم الارهابية عبر وسائلها الاعلامية.
 
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار