۱۵۱مشاهدات
استمرت المعارك في سوريا على أكثر من محور ولا سيما على جبهة حلب حيث أعلنت خمس مجموعات مسلحة في الوقت نفسه تشكيلها ما يسمى بـ"الجبهة الشامية".
رمز الخبر: ۲۴۶۵۶
تأريخ النشر: 27 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : أعلن عن الاندماج الكامل براية واحدة وقيادة موحدة تحت مسمى الجبهة الشامية بقيادة الأخ عبد العزيز سلامة قائدا عاما لهذه الجبهة".
"الجبهة الإسلامية في حلب" و"جيش المجاهدين" و"حركة نور الدين الزنكي" و"تجمع فاستقم كما أمرت" و"جبهة الأصالة والتنمية". خمسة فصائل مسلحة في حلب اجتمعت لتشكل الجبهة الشامية في ظل استمرار الانقسام والخلافات بين المجموعات المقاتلة شمال سوريا ولاسيما بين حركة حزم وجبهة النصرة.
اما على صعيد الجبهات العسكرية فلا تزال جبهتا مخيم حندرات والمناشر شمال شرق سوريا مشتعلتان. الجيش السوري يسعى هنا إلى احكام الطوق على آخر الأحياء التي تسيطر عليها الفصائل المسلحة في مدينة حلب.
الفصائل المسلحة ترد بإشعال جبهات أخرى لتخفيف الضغط عنها وآخر محاولاتها مهاجمة مواقع الجيش السوري في سيفات شمال مخيم حندرات في محاولة لفتح خط إمداد مع الريف الشمالي.
أما في الريف الجنوبي فسعى مقاتلو الجيش الحر والجبهة الإسلامية إلى قطع الطريق الواصل بين مدينة حلب وطريق خناصر عبر مهاجمة العامرية جنوب حلب في محاولة للضغط على الجيش السوري. الخوف من حصار حلب دفع القيادي في جبهة النصرة عبد الله المحسيني لإطلاق نداء استغاثة إلى الفصائل المقاتلة لإنقاذ حلب قبل فوات الأوان من حصار الجيش السوري الوشيك لها.
المصدر: الميادين
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار