۱۵۱مشاهدات
وأضاف "إن المحاسبة الداخلية قد بدأت داخل صفوف الإخوان، وأن هناك قرارًا بالتخلص من القيادات المترهلة وغير المؤهلة التي تسببت في الكارثة".
رمز الخبر: ۲۴۵۹۱
تأريخ النشر: 25 December 2014
شبكة تابناك الاخبارية: حالة من الغضب سيطرت على إعلاميو قناة الجزيرة مباشر مصر، بعد قرار وقف بث القناة من العاصمة القطرية الدوحة، على خلفية المصالحة التي وقعت بين كل من مصر وقطر برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز.

وكان أول الغاضبين الإعلامي أحمد منصور والمعروف عنه انتمائه لجماعة الإخوان ودفاعه الشديد عنهم، حيث اتهم قيادات الجماعة بأنهم غير مؤهلين للحكم، لأنهم أقصوا الآخرين عن المشهد ولم يستمعوا للشعب.

وقال منصور عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": إن قيادات الجماعة الحالية أخطأت حينما تصدت لأمر لم يتم الإعداد له، وكان خطؤهم أكبر حينما صدّروا للأمر قيادات غير مؤهلة، وأنهم حينما أقصوا الآخرين عن المشهد ولم يدركوا أن الثورة خيار الشعب وليست خيارهم وحدهم ولن تنجح إلا بالتفاف فئات الشعب كله.

وتابع "لم يكونوا ثوريين في أدائهم بعد ثورة جاءت بهم للسلطة وشعب منحهم الثقة حتى يطهروا مصر، وهذه الأخطاء وغيرها أدت إلى وصول مصر إلى ما وصلت إليه.

وأضاف "إن المحاسبة الداخلية قد بدأت داخل صفوف الإخوان، وأن هناك قرارًا بالتخلص من القيادات المترهلة وغير المؤهلة التي تسببت في الكارثة".

واستطرد قائلًا "القيادة الجديدة ستعمل على تحريك الطاقات الكبيرة التي كانت معطلة داخل الإخوان بسبب القيادة التي كانت تدير الجماعة خلال الفترة الماضية".

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار