۲۳۴مشاهدات
العميد موسوي يتحدث عن مناورات محمد رسول الله صلى الله عليه و آله :
قال قائد مناورات محمد رسول الله (ص) العمید عبدالرحیم موسوی، ان المناورات تحمل رسالة السلام والصداقة لدول المنطقة فی ظل الوحدة الاسلامیة والاقلیمیة .
رمز الخبر: ۲۴۵۵۳
تأريخ النشر: 25 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : اضاف العمید موسوی وهو نائب قائد القوات البریة للجیش الایرانی للصحفیین صباح الیوم الخمیس بعد اعطائه اشارة بدء المناورة، ان التلاحم والانسجام بین القوات المسلحة والجیش للدفاع الشامل عن البلاد، والارتقاء بالقدرات الدفاعیة من الاهداف التی تسعی الیها مناورات محمد رسول الله (ص) .

واشار الی موضوع نقل الخبرات فی المناورات السابقة الی القوات العسکریة من فئات الشباب وقال : فی هذه المناورات تم تشکیل مقرات للشبان من کافة الرتب العسکریة لنقل الخبرات الیهم.

وتجری مناورات محمد رسول الله (ص) بمشارکة جمیع صنوف قوات الجیش الایرانی علی مساحة واسعة تبلغ ملیونین و 200 الف کیلومتر مربع فی منطقة جنوب شرق البلاد تبدا من مضیق هرمز وتشمل میاه بحر عمان وقسم من المحیط الهندی حتی جنوب خلیج عدن.

وأکد نائب قائد القوات البریة للجیش الایرانی ان ایران تسعی وراء رفع مستوی قدراتها القتالیة وتعزیز السلام والصداقة، وقال ان الهدوء والاستقرار فی المنطقة یحصل عبر التعاون بین الدول ولذلک نحن نعارض ای تواجد اجنبی فی المنطقة .

و انطلقت المناورات العسکریة المشترکة الکبری باسم 'محمد رسول الله (ص)' لقوات جیش الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة صباح الیوم بانتشار الوحدات العسکریة المختلفة البریة والمقاتلات الجویة والمنظومات الدفاعیة فی جنوب شرق البلاد والقطع البحریة تحت السطح وفوق السطح فی عمق میاه بحر عمان.

واوضح قائد المناورات بان الیومین الاولین من المناورة الکبری سیختصان بالقوات البریة وابتدأ من الیوم الثالث ستبدأ القوات الجویة ومقر الدفاع الجوی بتنفیذ العملیات الموکولة الیهما.

واشار الی ان القوات البحریة ستشارک فی المناورات خلال الایام القادمة، موضحا بان مراسم اختتام المناورات ستجری فی 31 دیسمبر الجاری باستعراض القوات والوحدات العسکریة المشارکة فی المناورات.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار