۱۳۳مشاهدات
وقال بيان للوزارة أصدرته أمس الثلاثاء؛ إن عصابات داعش الإرهابية نفذت عمليات قتل واسعة في المدينة المذكورة ودفنت القتلى في مقبرتين جماعيتين في منطقتي الزغاريد في حي الجولان وناحية الصقلاوية.
رمز الخبر: ۲۴۴۱۶
تأريخ النشر: 20 December 2014
شبكة تابناك الاخبارية: أعلنت وزارة حقوق الإنسان العراقية أن الإرهابي المدعو (أبو أنس الليبي) قد قتل أكثر من 150 امرأة من بينهن فتيات البعض منهن حوامل وتمت تصفيتهن بسبب رفضهن تلبية فكرة جهاد النكاح الذي تفرضه عصابات داعش الإرهابية في مدينة الفلوجة.

وقال بيان للوزارة أصدرته أمس الثلاثاء؛ إن عصابات داعش الإرهابية نفذت عمليات قتل واسعة في المدينة المذكورة ودفنت القتلى في مقبرتين جماعيتين في منطقتي الزغاريد في حي الجولان وناحية الصقلاوية.

وأشارت الوزارة إلى أن العصابات الإرهابية قامت بتحويل جامع الحضرة المحمدية في المدينة إلى سجن كبير فيه مئات المحتجزين من الرجال والنساء المعارضين والمناوئين لأفعال تلك العصابات الإرهابية في المدينة.

يُذكر أن التنظيم الإرهابي قد نشر قبل فترة وثيقة وزّعها بعد صلاة الجمعة يحدد فيها جملة من الحقوق التي يتمتع بها مقاتلوه بما فيها النكاح الجهادي وإتيان الأسيرات والجمع بين أكثر من واحدة حتى لو كنّ أخوات أو عمات أو خالات؛ كما أباح لإرهابيّيه حق الزواج من القاصرات.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار