۱۵۰مشاهدات
الحملات الانتخابية لكل من المرشحين للانتخابات الرئاسية التونسية الباجي قائد السبسي ومحمد المنصف المرزوقي تختتم، وتونس تدخل مرحلة الصمت الانتخابي تمهيداً للشروع في الاقتراع الأحد، بعد ارتسام خريطة التحالفات السياسية بشكل نهائي.
رمز الخبر: ۲۴۴۱۲
تأريخ النشر: 20 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : دخلت تونس مرحلة الصمت الانتخابي.. وانتهت الحملات الانتخابية للمرشحين الإثنين الى قصر قرطاج الباجي قائد سبسي ومحمد المنصف المرزوقي حيث حسمت الاحزاب خياراتها الانتخابية وارتسمت خريطة التحالفات السياسية بشكل نهائي.

وأنهى السبسي حملته الانتخابية عبر المشاركة في مهرجان شعبي في العاصمة التونسية، وأوضح أنه يرغب في أنْ تؤلف الحكومة المقبلة من أحزاب مختلفة.

 واعتبر أن الشريط المصور الذي بثه مقاتلون من "داعش" حول تبنيهم اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي لا يكفي مشدداً على ضرورة كشف من موّل وخطط لعمليتي الاغتيال.

 في المقابل، اختتمت الحملة الإنتخابية للمرزوقي بإعلان لجنة مساندة خمسين زائداً واحداً دعمها له، وقال المتحدث باسم اللجنة إنها اختارت مساندته لأسباب مؤسساتية بحتة وللحرص على تطبيق وإيجاد فصل للسلطات داخل السلطة التنفيذية.

وكانت الانتخابات الرئاسية التونسية في دورتها الثانية قد بوشرت في الدوائر الانتخابية خارج البلاد صباح الجمعة، حيث يختار التونسيون الموزعون على سبع دوائر انتخابية بين المرشحيْن السبسي والمرزوقي. 
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: