۲۰۵مشاهدات
قال رئيس المنظمة خوزيه أوجاز "يظهر مؤشر مدركات الفساد لعام 2014 أن النمو الاقتصادي يقوض، وتتلاشى جهود وقف الفساد عندما يسيء القادة وكبار المسؤولين استخدام السلطة في ما يتعلق بالاستيلاء على الأموال العامة لتحقيق مكاسب شخصية".
رمز الخبر: ۲۳۹۲۴
تأريخ النشر: 04 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : حلت البحرين ثالثا على مؤشر مدركات الفساد الصادر عن منظمة الشفافية الدولية على المستوى الخليجي، فيما احتلت المركز 55 على المستوى الدولي.

وقال رئيس المنظمة خوزيه أوجاز "يظهر مؤشر مدركات الفساد لعام 2014 أن النمو الاقتصادي يقوض، وتتلاشى جهود وقف الفساد عندما يسيء القادة وكبار المسؤولين استخدام السلطة في ما يتعلق بالاستيلاء على الأموال العامة لتحقيق مكاسب شخصية".

وعجزت غالبية الدول العربية عن اجتياز حاجز 50 المطلوب للنجاح في الشفافية ومكافحة الفساد.
على صعيد ترتيب دول مجلس التعاون الخليجي، احتلت الإمارات المرتبة الأولى خليجياً وإقليمياً في جهود مكافحة الفساد والمركز 25 عالمياً، تلتها قطر في المركز 26 عالمياً، ثم البحرين في المركز 55، والسعودية أيضاً في المرتبة ذاتها، وعُمان في المركز 64، 
ولوحظ أن الكويت حلت الأخيرة بين دول مجلس التعاون في المركز 67، والسابعة عربياً، والثامنة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: