۳۲۸مشاهدات
و يأتي هذا القرار في الوقت الذي توفر فيه ايران 12 بالمائة من الاحتياجات النفطية للهند حيث أعرب الخبراء الاقتصاديون عن اعتقادهم بأن تسديد قيمة النفط الذي تستورده الهند من ايران في اطار الآليات الاخري سيؤدي الي زيادة النفقات المالية للشركات النفطية الهندية.
رمز الخبر: ۲۳۹۲
تأريخ النشر: 02 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أعلنت وسائل الاعلام الهندية أن المحادثات التي بدأت بين كل من الجمهورية الاسلامية الايرانية والهند بشأن تبادل العملة الصعبة يوم الجمعة الماضي ستستمر الي يوم غد الاثنين.

ویذکر أن المحادثات التي بدأت بين المسؤولين في البنك المركزي الايراني ونظرائهم الهنود للتوصل الي حلول جديدة بشأن تسديد قيمة النفط المستورد من ايران وعدم حصولها علي نتيجة محددة سوف تستمر يوم غد الاثنين.

و كان البنك المركزي الهندي قد اعلن الاسبوع الماضي حظر كل أنواع التبادل النفطي بين الشركات في الهند مع ايران في اطار آلية الاتحاد النقدي الهندي ودعاها الي تسديد قيمة النفط من خلال هذا الاطار الا أن طهران رفضت اقتراح التعاون مع البنوك التجارية الهندية.

و كان التبادل النفطي بين ايران والهند الي عام 2008 يتم علي اساس عملة الدولار الا أن الحظر الذي فرضته امريكا ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية تسبب في تعامل ايران بعملة اليورو.

و قد دعا البنك المركزي الاوروبي في وقت لاحق الهند الي ايقاف كل أنواع التبادل التجاري مع ايران علي أساس اليورو.

و يأتي هذا القرار في الوقت الذي توفر فيه ايران 12 بالمائة من الاحتياجات النفطية للهند حيث أعرب الخبراء الاقتصاديون عن اعتقادهم بأن تسديد قيمة النفط الذي تستورده الهند من ايران في اطار الآليات الاخري سيؤدي الي زيادة النفقات المالية للشركات النفطية الهندية.

و الجدير بالذكر أن الهند تعتبر أكبر شريك تجاري للجمهورية الاسلامية الايرانية بين الدول الاعضاء في الاتحاد الآسيوي حيث تعتبر ايران البلد الثاني الذي يوفر احتياجات الهند من النفط بعد السعودية.

و رأي بعض الخبراء أن القرار الذي اتخذه البنك المركزي الهند مؤخرا يرتبط بشكل كبير بالزيارة التي قام بها الرئيس الامريكي باراك اوباما الي الهند مؤخرا.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: