۱۰۰مشاهدات
ويذكر أن الجيش الليبي يخوض قتالا ضد جماعة "انصار الشريعة" المتطرفة التابعة لتنظيم داعش الارهابي، في مدينة بنغازي شرق ليبيا.
رمز الخبر: ۲۳۷۶۳
تأريخ النشر: 01 December 2014
شبكة تابناك الاخبارية: دعت رابطة علماء ليبيا الجيش والشرطة وأجهزة الدولة والمواطنين الليبيين عامة إلى التصدي لجماعة "أنصار الشريعة” التي دعتها إلى "التوبة إلى الله والعودة إلى رحاب أهل السنة والجماعة، والإقلاع عن تكفير جماعة المسلمين”.

وأعلنت الرابطة – في بيان أصدرته الأحد وحصلت وكالة الأنباء الألمانية على نسخة منه – أنها "تتبرأ ممن يقتل المسلمين، برهم و فاجرهم، ويصر على تكفيرهم، وتعده خارجا على أهل السنة والجماعة”.

وحملت الرابطة من يدعم هذه الجماعة أو يتستر عليها أو يدافع عنها أو يقوم بأي عمل من شأنه تعطيل تفعيل دور الجيش والشرطة المسؤولية الشرعية والقانونية، وتعتبره شريكا في الجرم.

وحذرت الرابطة من مغبة جعل التراب الليبي مسرحا للقتال بين أبناء الوطن باسم الدين، والاستعانة بجماعات من الخارج لتزيد من ترويع الآمنين وتؤول بالبلاد إلى منزلق خطير داخليا، أوبعلاقات البلاد خارجيا.

ويذكر أن الجيش الليبي يخوض قتالا ضد جماعة "انصار الشريعة" المتطرفة التابعة لتنظيم داعش الارهابي، في مدينة بنغازي شرق ليبيا.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: