۱۱۳مشاهدات
أن الجيش السوري لم ينتظر طويلاً لاستعادة المبادرة على الجبهة الجنوبية في محافظتي درعا والقنيطرة...
رمز الخبر: ۲۳۷۵۶
تأريخ النشر: 01 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : أفادت مصادر لـ " روسيا سيغودنيا" عن تقدم القوات الخاصة السورية في محافظة درعا وريفها ، حيث ألحقت خسائر كبيرة في عناصر جبهة النصرة التي انسحبت من درعا البلد، وعتمان ، والجيزة ، لتتجمع في مدينة الشيخ مسكين ، حيث استعادت القوات سيطرتها على اللواء 82 في ريف درعا بعد معارك عنيفة مع النصرة أدت إلى مقتل العشرات منهم، فيما استهدفت المدفعية الثقيلة مواقع المسلحين في بلدة داعل وعلى طريق السد باتجاه مخيم النازحين، وفي الجهة الجنوبية تشهد الشيخ مسكين بريف درعا عمليات عسكرية مستمرة استطاعت القوات الخاصة التقدم والوصول إلى دوار المدينة، كما تصدت لمحاولة مجموعة مسلحة الهجوم على عدة نقاط عسكرية في الجهة الشرقية و أسفرت الاشتباكات بين الطرفين عن مقتل عدد من المسلحين، واعتقال العشرات بعملية نوعية، كما أكدت المصادر أنه تم تفجير مقرين للمسلحين في درعا البلد بالقرب من جامع أبو بكر الصديق ما سبب بمقتل العشرات من جبهة النصرة وقائدها الميداني .

يشار إلى أن الجيش السوري لم ينتظر طويلاً لاستعادة المبادرة على الجبهة الجنوبية في محافظتي درعا والقنيطرة، بعد سلسلة معارك بدأتها المجموعات المسلحة، منذ سيطرتها على حاجز الدوار التابع للجيش في بلدة الشيخ مسكين بداية الشهر الماضي الذي سبب خسارة الجيش لخطوط إمداده إلى مواقعه على أطراف نوى وداخل مدينة درعا، ما اضطره إلى إطلاق عملية عسكرية لاستعادة الشيخ مسكين.
المصدر: " روسيا سيغودنيا" + "سوريا الان"
وعلى الرغم من ضراوة المعارك في ريف دمشق وجبهات حلب وحمص، يضع الجيش السوري الجبهة الجنوبية في سلم أولوياته، في ظل التعاون الوثيق بين المجموعات المسلحة مع الجيش الإسرائيلي واستخباراته العسكرية ، ووجود غرفة عمليات أوروبية ــ أميركية ــ خليجية ــ أردنية مشتركة في عمان لتوجيه المجموعات المسلحة بغية السيطرة على أكبر مساحة من درعا والقنيطرة وتهديد دمشق، بعد الفشل في تحقيق المنطقة العازلة التركية على الحدود الشمالية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: