۲۰۳مشاهدات
أفادت قناة سكاي نيوز عربية بان المرصد السوري لحقوق الانسان مقره في لندن يتهم السلطات التركية لسماحها لعناصر داعش بشن هجمات على مدينة عين العرب من أراضيها القريبة من حدود المدينة، وأنقرة تنفي هذه المزاعم .
رمز الخبر: ۲۳۷۱۵
تأريخ النشر: 30 November 2014
شبكة تابناك الإخبارية : المرصد السوري لحقوق الإنسان يتهم تركيا بالسماح لمسلحي داعش، بشن هجمات على مدينة كوباني السورية الحدودية من الأراضي التركية، وأنقرة تنفي هذه الاتهامات.

أفادت قناة سكاي نيوز عربية بان المرصد السوري لحقوق الانسان مقره في لندن يتهم السلطات التركية لسماحها لعناصر داعش بشن هجمات على مدينة عين العرب من أراضيها القريبة من حدود المدينة، وأنقرة تنفي هذه المزاعم .

وأفاد المرصد بانفجار سيارة مفخخة عند معبر "مرشد بينار" الحدودي بكوباني، السبت، وهو هجوم أكدته أنقرة لكنها نفت أن تكون السيارة أتت من أراض تركية.

واتهم مدير المرصد رامي عبد الرحمن تركيا بـ"الكذب"، قائلا إن الهجوم الذي نفذه داعش تم عبر أراضيها.

ونقلت قناة سكاي نيوز عربية عن عبد الرحمن قوله إن "ان تركيا تسمح بدخول مقاتلين أجانب لمساندة داعش".

والاتهام ذاته لتركيا وجهه المتحدث باسم حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي نواف خليل، الذي قال إن "داعش اعتاد مهاجمة البلدة من ثلاث جهات، لكنه اليوم هاجمها من أربع جهات".

ونقلت القناة بيانا للحكومة التركية تؤكد فيه أن إحدى الهجمات الانتحارية تمت بسيارة محملة بالمتفجرات انفجرت على الجانب السوري من الحدود، لكنه نفى أن تكون السيارة عبرت إلى كوباني من تركيا.

وقال البيان: "المزاعم بأن السيارة وصلت إلى البوابة الحدودية بالعبور من خلال الأراضي التركية كذب. وخلافا لمزاعم بعينها، لم يقدم أي مسؤول تركي أي بيان يزعم أن السيارة المحملة بالمتفجرات دخلت من تركيا".

وترددت تركيا في مساعدة قوات التحالف الدولي ضد داعش، كما ان مصادر تقول ان هناك تعاون بين السلطات التركية وقادة داعش .
رایکم
آخرالاخبار