۲۹۴مشاهدات
واشار الى ان تركيا لن تغير موقفها الا بعد الوفاء بهذه الشروط، مضيفا “بالطبع تركيا ستبقى على موقفها حتى اكتمال هذه العملية”.
رمز الخبر: ۲۳۲۸۳
تأريخ النشر: 19 November 2014
شبكة تابناك الاخبارية: اعرب الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الاربعاء عن شعوره بالاحباط لعدم استجابة واشنطن وحلفائها للشروط التي حددتها بلاده لكي تلعب دورا اكبر في التحالف ضد تنظيم الدولة اللااسلامية في سوريا.

وتزامنت تصريحاته مع زيارة المبعوث الرئاسي الاميركي الخاص جون الان الى انقرة لاجراء محادثات مع المسؤولين الاتراك لم يتم الاعلان عنها مسبقا.

وتريد تركيا من الولايات المتحدة المساعدة في تدريب وتجهيز اعداد كبيرة من عناصر الجيش السوري الحر للقتال ضد نظام الرئيس السوري بشار الاسد، كما ترغب في اقامة منطقة عازلة داخل سوريا على طول الحدود التركية.

ولكن اردوغان صرح للصحافيين في مطار انقرة قبل ان يتوجه في جولة في افريقيا، ان التحالف "لم يتخذ اية خطوات طلبناها”.

وترفض تركيا حتى الان لعب دور كامل في التحالف الذي تقوده واشنطن ضد تنظيم الدولة اللاسلامية الذي يسيطر على مناطق شاسعة في العراق وسوريا تقترب من الحدود التركية.

وقال اردوغان ان "الاطراف لم تتخذ بعد خطوات حاسمة بشان خطة تدريب وتجهيز″ مقاتلي الجيش السوري الحر.

واشار الى ان تركيا لن تغير موقفها الا بعد الوفاء بهذه الشروط، مضيفا "بالطبع تركيا ستبقى على موقفها حتى اكتمال هذه العملية”.

ومن جهة اخرى تقدم تسهيلات كبيرة لتنظيم داعش منها عبور افراده ومرور افراده من والى العالم الخارجي بمافي ذلك تسهل عبورهم مع جوازات ووثائق مزورة وهي كذلك تشتري النفط الذي يصدره تنظيم داعش وتبيع سلعها الغذائية وغير ذلك الى المناطق التي يسيطر عليها داعش والاهم من كل ذلك هو ان تنظيم داعش لم يتعرض الى ضريح كبير زعماء الطائفة العثمانية التي حكمت تركيا مع ان داعش تعتبر هدم الاضرحة هي احدى مبررات وجودها.

النهاية
رایکم