۳۹۸مشاهدات
وفي حوار مع قناة "CBS" الأمريكية، أكد الرئيس السابق أنه راضٍ للغاية عن القرار الذي اتخذته إدارته في وقت سابق بإرسال قوات أمريكية إلى العراق عام 2003، والقضاء على الرئيس صدام حسين.
رمز الخبر: ۲۲۹۴۴
تأريخ النشر: 10 November 2014
شبكة تابناك الاخبارية: أعرب الرئيس الأمريكي السابق، جورج بوش، عن أسفه الشديد من قرار أمريكا بغزو العراق عام 2003، لسبب واحد، وهو ما خلفه هذا القرار من تداعيات أمنية هددت استقرار العالم كله، وأهم هذه التداعيات ظهور تنظيم "داعش" في العراق وانتقاله للسيطرة على بعض أجزاء من سوريا بعد ذلك.

وفي حوار مع قناة "CBS" الأمريكية، أكد الرئيس السابق أنه راضٍ للغاية عن القرار الذي اتخذته إدارته في وقت سابق بإرسال قوات أمريكية إلى العراق عام 2003، والقضاء على الرئيس صدام حسين.

وتابع بوش: "ندمت فقط عندما تولد عن قراري لغزو العراق، ظهور جماعة متطرفة مثل "داعش"، التي أعتبرها الجزء الثاني لتنظيم القاعدة المتطرف"، في إشارة منه إلى الفراغ الأمني الذي أحدثته الحكومة الأمريكية بعد انسحابها تدريجيًا من الأراضي العراقية حتى عام 2011.

وفي سياق متصل، ربط الرئيس السابق بين فكرة إصرار صدام حسين على البقاء في العراق - بالرغم من الغزو الأمريكي لها وعدم اختياره لفكرة الفرار خارج البلاد - وبين بداية ظهور التنظيمات المتطرفة في الشام.

النهاية
رایکم
آخرالاخبار