۱۳۰مشاهدات
أعتبر أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر الشيخ أحمد كريمة، السبت، من يدعون إلى "الخلافة الإسلامية" بأنهم دجالين، فيما أكد استعداده للذهاب إلى زعماء “داعش” ومن على شاكلتهم لمناظرتهم في مسألة الخلافة والقتال والقضايا الفقهية.
رمز الخبر: ۲۲۷۳۰
تأريخ النشر: 02 November 2014

شبكة تابناك الاخبارية : وقال كريمة خلال لقائه عبر الفضائية المصرية الأولى، إن "الذين يدعون إلى الخلافة الإسلامية دجالين”، مؤكدا استعداده "للذهاب إلى زعماء داعش ومن على شاكلتهم لمناظرتهم في مسألة الخلافة والقتال، والقضايا الفقهية، ومن بينهم زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي”.

وأضاف أنه "يقبل التحدي بانتهاء المناظرة على اقتناعهم بكلامه أو تحوله لداعش”، مطالبا بـ”ضرورة ذهاب قافلة دعوية لسجن طرة، ومناقشة مرشد الإخوان في قضايا الإسلام وقضايا التكفير وقلب أنظمة الحكم بالقوة المسلحة”.

وتابع كريمة أنه "كان مسئولاً عن إجراء المراجعات الفكرية للمعتقلين في السجون”، مشيرا إلى أن بعض من "تم الإفراج عنهم تلاعبوا بأمن الدولة من أجل الخروج والحصول على وظيفة، وعادوا إلى نهجهم الإرهابي مرة أخرى”.

وكانت هيئة كبار العلماء في الأزهر قد دعت، في (21 أيلول 2014)، وسائل الإعلام العربية الى عدم إطلاق اسم "الدولة الإسلامية” على تنظيم "داعش”، معتبراً ذلك "إساءة بالغة للإسلام والمسلمين”، مبدية إدانتها للذين نصبوا أنفسهم ممثلين للأمة الإسلامية، والخلافة الشرعية، زوراً وبهتاناً، ولا يقِيمون وزناً لحق الشعوب فى اختيارها الحر لحكامها.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: