۳۹۴مشاهدات
وأضاف أن هذا الحزب الذي وصفه بالمنظمة "الإرهابية"، لا يريد المجازفة بفقدان نفوذه في شمال سوريا.
رمز الخبر: ۲۲۵۶۴
تأريخ النشر: 28 October 2014
شبكة تابناك الاخبارية: اعلن وزير البيشمركة في اقليم كردستان العراق، مصطفى سيد قادر، اليوم الاثنين، ان قوات البيشمركة تنتظر موقف الدولة التركية لإرسال قوات الى كوباني (عين العرب).

يأتي ذلك غداة إعلان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، الذي وافقت بلاده على عبور المقاتلين الأكراد العراقيين أراضيها إلى شمال سوريا، أن الاكراد السوريين لا يريدون المساعدة من أقرانهم العراقيين.

وقال وزير البيشمركة مصطفى سيد قادر للصحافيين في برلمان كردستان: "حتى الآن لم تتوجه قوات البيشمركة إلى كوباني، ونحن على استعداد لإرسالها".

وأضاف "ننتظر موقف الدولة التركية، ولذا لم نرسل أي قوات إلى غرب كردستان"، في إشارة الى المناطق الكردية في شمال وشمال شرق سوريا.

ولم يقدم قادر أي تفاصيل إضافية قبيل مشاركته في جلسة للجنة شؤون البيشمركة في البرلمان، مخصصة للاطلاع على وضع القوات على الجبهات التي تقاتل فيها عناصر تنظيم "داعش" الارهابي في شمال العراق.

وكان المتحدث باسم قوات البيشمركة هلكورد حكمت قال إن 200 عنصر من هذه القوات سيتوجهون الى عين العرب خلال هذا الأسبوع، مشيرا إلى أن هؤلاء سيشكلون "قوات دعم" مزودة برشاشات ومدافع هاون وراجمات صواريخ.

ووافق برلمان كردستان العراق، الأربعاء، على إرسال مقاتلين من البيشمركة للانضمام الى عناصر وحدات حماية الشعب الكردية الذين يدافعون عن كوباني.

وأعلنت تركيا في 20 تشرين الاول/اكتوبر أنها ستسمح للمقاتلين الأكراد العراقيين، بعبور أراضيها للدفاع عن المدينة الحدودية مع تركيا.

إلا أن اردوغان صرح، أمس الأحد، ان حزب الاتحاد الديموقراطي الذي تتبع له وحدات الحماية، وهو بمثابة الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني، غير متمسك بـ"وصول البيشمركة إلى كوباني والسيطرة عليها".

وأضاف أن هذا الحزب الذي وصفه بالمنظمة "الإرهابية"، لا يريد المجازفة بفقدان نفوذه في شمال سوريا.

وتتهم انقرة حزبَ الاتحاد، بأنه مقرب من نظام الرئيس السوري بشار الأسد وبأنه الذراع السورية لحزب العمال الذي يخوض تمردا مسلحا منذ ثلاثة عقود في تركيا من أجل انفصال كردستان.

النهاية
رایکم