۲۳۷مشاهدات
وتابع ان العراق يواجه خطرا كبيرا من قبل تنظيم "داعش" الارهابي، فيما حذر من ان هذا الخطر سيؤثر على جميع دول المنطقة.
رمز الخبر: ۲۲۵۰۸
تأريخ النشر: 27 October 2014
شبكة تابناك الاخبارية: أعتبر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الأحد، أن تنظيم "داعش" وبإسناد من بعض الدول يحاول ضرب نسيج التعايش السلمي، معتبرا ان العراق يواجه خطرا كبيرا يؤثر على جميع دول المنطقة.

وقال العبادي عقب وصوله الى العاصمة الاردنية عمان ان "العراق بلد التعايش بين مختلف الديانات لأنه بلد الأنبياء والعتبات المقدسة"، مشيراً إلى أن "عصابات داعش وبإسناد من بعض الدول تحاول ضرب نسيج التعايش السلمي".

وشدد العبادي على ضرورة "بناء علاقات جيدة مع جميع الدول وتحديداً دول الجوار".

وتابع ان العراق يواجه خطرا كبيرا من قبل تنظيم "داعش" الارهابي، فيما حذر من ان هذا الخطر سيؤثر على جميع دول المنطقة.

واضاف العبادي خلال مؤتمر صحافي عقده مع نظيره الاردني عبد الله النسور بعمان إن "زيارتي إلى الأردن ستناقش الكثير من القضايا الأمنية والاقتصادية والتجارية"، مشيرا إلى أن "ملف داعش سيتصدر أولوياته في اجتماعاته مع المسؤولين الأردنيين".

ولفت العبادي الى ان "العراق اليوم يواجه خطرا كبيرا من داعش"، لافتا الى ان "هذا الخطر سيؤثر على دول المنطقة جميعها".

من جانبه قال رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور خلال المؤتمر إن "عمان ستدعم بغداد في حربها ضد عصابات داعش الارهابية"، مشيرا الى ان "داعش والجماعات المتطرفة وباء على المنطقة، ولابد من محاربتها".

النهاية
رایکم
آخرالاخبار