۲۴۷مشاهدات
قال الهاشمي في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية في "فيسبوك" بأنه "للمرة الخامسة تعرضت صلاح الدين الى هجوم واسع النطاق يدعمه طيران التحالف، لكنه فشل على رغم شدته ".
رمز الخبر: ۲۲۴۸۰
تأريخ النشر: 25 October 2014
شبكة تابناك الإخبارية :  وصف المطلوب للعدالة في العراق، طارق الهاشمي الارهابيين والخارجين على القانون في محافظة صلاح الدين "بالمدافعين الوطنيين" و"النشامى"، نافيا وجود افراد تنظيم "الدولة الاسلامية" الارهابي في المحافظة.

وقال الهاشمي في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية في "فيسبوك" بأنه "للمرة الخامسة تعرضت صلاح الدين الى هجوم واسع النطاق يدعمه طيران التحالف، لكنه فشل على رغم شدته ".

وزعم الهاشمي بأن "تحرير صلاح الدين من التنظيم كذبة كبرى، لأن فصائل مسلحة من ابناء المحافظة الوطنيين النشامى هي التي تمسك الارض ولا علاقة لهم بالتنظيم، لا من قريب ولا من بعيد".

واوضح "ان خلط الاوراق يجري عن عمد بهدف تشويه المقاصد النبيلة للمدافعين عن صلاح الدين".
رایکم