۳۸۲مشاهدات
افاد موقع "السومرية نيوز" اليوم الخميس، ان عمليات واسعة انطلقت في جرف الصخر لتطهيرها من عناصر جماعة "داعش" الارهابية.
رمز الخبر: ۲۲۴۰۹
تأريخ النشر: 23 October 2014
شبكة تابناك الإخبارية : افاد الموقع نقلا عن مصدر أمني مطلع بأن عمليات عسكرية واسعة انطلقت في ناحية جرف الصخر شمالي بابل لتطهيرها من جماعة "داعش" بالتعاون مع الحشد الشعبي.

وقال المصدر، إن "عمليات عسكرية واسعة انطلقت صباح اليوم، في جرف الصخر (35 كم شمالي بابل) لتطهيرها من عصابات داعش بالتعاون بين القوات الامنية والحشد الشعبي".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "العمليات تشمل مساحة تصل الى نحو 200 كيلومتر مربع وهي تمثل المساحة الكلية لجرف الصخر والمناطق المحيطة بها".

يذكر أن مناطق شمال بابل تشهد عمليات عسكرية مستمرة كونها تعد ملاذات لمسلحين يشكلون خطرا على محافظات وسط وجنوب العراق بحسب المسؤولين الأمنيين، وذلك تزامناً مع تواصل العمليات العسكرية الأمنية لطرد جماعة  "داعش" من المناطق التي تنتشر فيها.

وكان رئيس اللجنة الأمنية بمحافظة بابل العراقية كشف أمس الأربعاء أن نحو 100 عنصر من جماعة "داعش" الإرهابية قاموا بتسليم أنفسهم للقوات العراقية، لافتاً إلى أن اثنين منهم من قياديي الجماعة.
ونقلت قناة العراقية الرسمية على لسان ثامر ذيبان قوله: "إن العشرات من إرهابيي عصابات داعش في ناحية جرف الصخر سلموا أنفسهم إلى قوات الجيش والحشد الشعبي.. أكثر من 100 داعشي سلموا أنفسهم لقوات الجيش والحشد في منطقتي العبد ويس والحجير في جرف الصخر بعد محاصرتهم منذ أربعة أشهر".
وتابع ذيبان قائلاً: "من بين هؤلاء الإرهابيين قادة بتنظيم القاعدة ومتورطون بأعمال إرهابية في عامي 2003 و2005 ويدعى واحد منهم داوود سلمان الفيحان وآخر هو عارف الجنابي اللذان كانا مقربين جداً من القائد السابق لتنظيم القاعدة في العراق أبي مصعب الزرقاوي."
رایکم