۲۲۹مشاهدات
و أضاف إيفانوف "ان شرطة مكافحة المخدرات استطاعت أن تضبط وتصادر 49 طنا من المواد المخدرة خلال عام 2010 والتي كانت تشمل الماريجوانا والحشيش والهيروين ومن ثم المخدرات المركبة ومادة الديزومورفين التي يجري صنعها على أساس أدوية تباع في الصيدليات ".
رمز الخبر: ۲۲۳۴
تأريخ النشر: 25 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: قال الرئيس والمفتش الفيدرالي العام لمكافحة المخدرات الروسي "فيكتور إيفانوف",ان التعاون بين روسيا وايران في مجال مكافحة المخدرات والعقاقير المهلوسة له اهمية قصوى.

ویذکر نقلا عن وكالة الانباء الروسية "ريا نووفستي", أن الرئيس والمفتش الفيدرالي العام لمكافحة المخدرات الروسي "فيكتور إيفانوف" سيزور الجمهورية الاسلامية الايرانية في الفترة من 24 الى 27 كانون الاول الجاري.

و قالت الوكالة " ان هذه الزيارة تأتي على هامش التعاون والاتفاقيات المشتركة بين دول بحر الخزر (ايران - روسيا - اذربيجان - قزاقستان - تركمنستان) في تشرين الاول في مجالات التجارة غير القانونية والمخدرات والتهريب البحري .

و سيلتقي المسؤول الروسي خلال زيارته للجمهورية الاسلامية الايرانية مع وزير الداخلية " مصطفى محمد نجار" والامين العام لمكافحة المخدرات "على اكبر صالحي" الذي يشغل حاليا منصب المشرف علي وزارة الخارجية وكذلك رئيس لجنة الامن القومي بمجلس الشورى الاسلامي "علاء الدين بروجردي " ومساعد وزير الامن ورئيس مكافحة الارهاب .

و قال إيفانوف, "ان متعاطي المخدرات في روسيا يستهلكون ما يقارب 30 طنا من الهيروين سنويا وإن الشرطة تصادر 10 بالمائة فقط من المخدرات في روسيا"، موضحا أن الهيئة الفدرالية الروسية لمراقبة تداول المخدرات صادرت لوحدها 3 أطنان من المخدرات خلال العام الجاري .

و أضاف إيفانوف "ان شرطة مكافحة المخدرات استطاعت أن تضبط وتصادر 49 طنا من المواد المخدرة خلال عام 2010 والتي كانت تشمل الماريجوانا والحشيش والهيروين ومن ثم المخدرات المركبة ومادة الديزومورفين التي يجري صنعها على أساس أدوية تباع في الصيدليات ".

و أشار إيفانوف إلى وجود أكثر من 500 معمل لإنتاج المخدرات في ولاية بدخشان شمال أفغانستان التي يتم منها ارسال هذه المخدرات إلى مختلف المناطق في روسيا والصين.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: