۹۲۷مشاهدات
الزحف الثوري انطلق من البلدات المحيطة بالمنطقة (وبينها، كرباباد، السنابس، الديه، وجدحفص)، وبمشاركة آباء الشهداء وعدد من النشطاء، بينهم الشيخ علي بن أحمد الجدحفصي.
رمز الخبر: ۲۲۱۹۸
تأريخ النشر: 18 October 2014
شبكة تابناك الإخبارية : انطلق المواطنون ومجاميع ثوريّة اليوم السبت، 18 أكتوبر، في تظاهرات باتجاه منطقة ضاحية السيف (شمال غرب العاصمة البحرانية المنامة)، وذلك استجابة لفعالية ثورية تحت عنوان "استفتاء استفتاء” دعا إليها ائتلاف 14 فبراير ضمن سلسلة الفعاليات والعمليات الثورية الخاصة بالتعبئة للمشاركة في عملية الاستفتاء الشعبي وتقرير المصير، والتي يُتوقع أن تنطلق خلال أسبوع.

الزحف الثوري انطلق من البلدات المحيطة بالمنطقة (وبينها، كرباباد، السنابس، الديه، وجدحفص)، وبمشاركة آباء الشهداء وعدد من النشطاء، بينهم الشيخ علي بن أحمد الجدحفصي.

القوات الخليفية أطلقت الغازات السامة على المتظاهرين ومنعتهم من التقدّم إلى منطقة التظاهر، كما أقامت نقاط تفتيش بالقرب من بلدة كرباباد للحدّ من تقاطر المتظاهرين والمركبات الداعمة للفعالية. وأكد شهود عيان بأن الآليات العسكرية الخليفية شنت حملة اقتحامات "جنونية” في البلدات المحيطة بالمنطقة، وقمعت أي مظهر احتجاجي للمواطنين، فيما استنفرت الدوريات الأمنية تواجدها داخل البلدات للحيولة دون تجدّد التظاهرات الزاحفة نحو ضاحية السيف.

المجموعات الثورية لجأت إلى استخدام الدفاعات المحليّة في وجه القوات الخليفيّة التي عمدت إلى اقتحام البلدات ومحاولة دهس المتظاهرين.

ضاحية السياف5

ضاحية السيف4

ضاحية السيف6

ضاحية السيف3

ضاحية السيف1


رایکم
آخرالاخبار