۲۱۸مشاهدات
إنهم يتخذون الآن بعض الخطوات ليستردوا تدريجيا الأراضي التي خسروها
رمز الخبر: ۲۲۱۵۸
تأريخ النشر: 18 October 2014
شبكة تابناك الإخبارية : قال قائد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط ،الجمعة، إن القوات العراقية تسترد "تدريجيا" أراضي من مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" الارهابي، الذين استولوا على مساحات كبيرة من شمال غرب البلاد هذا العام.

واستدرك بقوله إن "تحقيق مكاسب كبيرة في العراق سيستغرق بعض الوقت".

 وقال الجنرال لويد أوستن قائد القيادة المركزية الأمريكية في أول مؤتمر صحفي له عن الصراع "إنهم يتخذون الآن بعض الخطوات ليستردوا تدريجيا الأراضي التي خسروها".

واستشهد باسترداد سد الموصل واسترداد معبر ربيعة الحدودي.

 وقال أوستن إن الضربات الجوية التي تقودها الولايات المتحدة ضد مقاتلي التنظيم تؤثر على التنظيم وتعوق قدرته على التنقل في قوافل كبيرة والتجمع بأعداد كبيرة لتنفيذ هجمات.

وأضاف قوله إن الولايات المتحدة كثفت الهجمات الجوية حول مدينة كوباني السورية لأن هجوم التنظيم أوجد عددا كبيرا من الأهداف التي يمكن مهاجمتها.

 وقال أوستن "في تقديري العدو اتخذ قرارا بجعل مجهوده الرئيسي في كوباني".

 وأشار الى أن مقاتلي التنظيم استمروا في التدفق على المدينة في الأيام القليلة الماضية. وقال "إذا استمر العدو في تقديم أهداف رئيسية مثلما فعل في منطقة كوباني فمن الواضح أننا سنتعامل مع تلك الأهداف."

 وقال "الاحتمال كبير" أن تسقط كوباني في أيدي مقاتلي التنظيم لكن المقاتلين الأكراد أدوا عملا ويقاتلون لاستعادة الأرض.

 وعلى نفس الصعيد، قال الجيش الأمريكي، إنه لا علم له بأي طلعات جوية للتنظيم الارهابي في سوريا أو غيرها بعدما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن مقاتلي التنظيم يتلقون تدريبا على قيادة ثلاث طائرات مقاتلة استولوا عليها.

 وقال الكولونيل باتريك رايدر المتحدث باسم القيادة المركزية الأمريكية "لا علم لنا بأي طلعات جوية للتنظيم في سوريا أو غيرها."

 وكان رامي عبد الرحمن مدير المرصد قال إن التنظيم يحلق بطائرات فوق مطار الجراح العسكري الذي استولى عليه شرقي مدينة حلب السورية.

وقال رايدر "نحن مستمرون في مراقبة نشاط التنظيم عن كثب في سوريا والعراق وسنواصل توجيه ضربات تستهدف معداتها ومنشآتها ومقاتليها ومراكز تواجدها أينما كانت".


رایکم