۱۷۶مشاهدات
"العديد من المنظمات الحقوقية الدولية تغمض عيونها عما يجري، وتشيح بوجهها إلى البعيد نفاقا".
رمز الخبر: ۲۲۰۸۷
تأريخ النشر: 15 October 2014
شبكة تابناك الاخبارية: انتقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المنظمات الحقوقية الدولية لعدم اهتمامها بما يحدث في شرق أوكرانيا.

وقال بوتين في جلسة لمجلس حقوق الإنسان التابع للرئاسة الروسية الثلاثاء 14 أكتوبر/تشرين الأول: "العديد من المنظمات الحقوقية الدولية تغمض عيونها عما يجري، وتشيح بوجهها إلى البعيد نفاقا".

وانتقد الرئيس الروسي بشكل خاض تغاضي المنظمات الحقوقية عما يحدث في الحملة الانتخابية الحالية في أوكرانيا، متسائلا "وماذا يحدث الآن أثناء الحملة الانتخابية ؟ هذا أيضا حق منتخب. هل نحن لا نبصر أم ماذا؟ ضرب المعارضين في كل خطوة، وإهانتهم. أي نوع من الديمقراطية هذه التي تغرس في هذه المنطقة؟".

وأشار بوتين إلى أن "هناك انتهاكات كثيرة للمواد الثالثة والرابعة والخامسة والسابعة والحادية عشرة من الإعلان العالمي لحقوق الانسان الصادر عن الأمم المتحدة في عام 1948، بالإضافة إلى المادة الثالثة من اتفاقية منع جرائم الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها الصادرة في 9 ديسمبر/كانون الأول عام 1948".

كما لفت بوتين إلى اتباع معايير مزدوجة في تقييم الجرائم ضد المدنيين في جنوب شرق أوكرانيا، حيث يتم "انتهاك الحقوق الأساسية للإنسان، ألا وهي حق الحياة والحرمة الشخصية. ويتعرض الناس هناك للتعذيب وأنواع العقوبة التي تهين الكرامة الإنسانية، والتمييز وأحكام قضائية غير عادلة بحقهم".

النهاية
رایکم