۲۳۸مشاهدات
أحمدي نجاد:
وقال ايضا ان المستكبرين يخشون الصحوة العلمية للشعب الايراني والانطلاق الكبير صوب التفتح العلمي لانهم يعلمون جيدا سجل التاريخ الايراني لكنهم يتذرعون بالقضايا الاقتصادية او السياسية او القنبلة الذرية.
رمز الخبر: ۲۲۰۲
تأريخ النشر: 22 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: قال الرئيس احمدي نجاد ان المجالات العلمية لاينبغي ان مرهونه بالعقبات او تصاب بالتلكؤ.

ویذکر ان الرئيس احمدي نجاد رعى صباح اليوم مؤتمر من العلم الى العمل الذي اقيم بجهود القسم العلمي والتقني التابع لرئاسة الجمهورية حيث تحدث فيه ان الله تعالى خلق الانسان ليكون الهيا على الارض لتتجلى فيه اسماء الله منها العالم القادر الخالق الحكيم الحليم الرؤوف والرزاق وغيرها.

واضاف احمدي نجاد, اذا العلم الذي اذا حصل عليه احد العلماء فانه بالفعل سيكون عالم قادر ورؤوف ورزاق وعلمه بالتالي سيكون انعكاسا على حياة ذلك العالم كما يكون منطلقا للحي والحقيقة والرزق والبركة وان الله بذلك منح الانسان استعدادات والتفتح كي يستعد لتلك المسيرة التربوية التي يبدا منها مع ذاته.

واكد الرئيس احمدي نجاد ان العلم الذي ليس له انعكاس على حياة الانسان او مسيرة بنائه او تربيته او التاثير الايجابي على حالة التفتح عنده فلايمكن حينها ان نطلق عليه علما لان العلم هو ذلك الذي يخدم حالة التفتح الانساني و يمهد الارضية للطاقات المكنونة و تترسخ اسماء الله في الوجود الانساني.

واوضح بان العلم و التقنية تكون مفيدة ومهمة اذا ما كانت تقدم الخدمات الى المجتمع وحاجاته الاساسية وترفع قدراته وحكمته لان من يرفع راية العلم في العالم هو من سيحمل راية السياسة والثقافة.

وخاطب الرئيس احمدي نجاد العلماء من الحاضرين, ان العلم الذي تعملون على نشره هو علم انساني وفي خدمة القدرات والعمل الصالح والانسانية وهو يختلف عن ذلك العلم الذي يسخر في خدمة الشيطان.

واشار ايضا ان امامنا اثنين من السبل الاول منها العمل على استيراد كل ما يتم انتاجه من الصناعات والتقنيات وهو امر سهل للغاية بينما السبيل يتمثل بمنح العلماء الفرصة الكافية داخل ايران و نثق بقدراتهم وهو الافضل حسب ما اعتقد اي الثقة بقدرات علمائنا اي اننا اما نستورد التقنية من الخارج بما نراه من الشركات الاوربية والامريكية بهدف البناء داخل ايران اما الطريق الثاني فهم ما قلناه عن دخول علمائنا الى ساحة العمل.

وقال ايضا ان المستكبرين يخشون الصحوة العلمية للشعب الايراني والانطلاق الكبير صوب التفتح العلمي لانهم يعلمون جيدا سجل التاريخ الايراني لكنهم يتذرعون بالقضايا الاقتصادية او السياسية او القنبلة الذرية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار