۲۳۸مشاهدات
صحيفة “القبس” الكويتية نقلت عن مصادر معنيّة أن “أوامر أعطيت للخلايا النائمة في منطقة الشمال للتحرك ضدّ الجيش
رمز الخبر: ۲۱۹۵۶
تأريخ النشر: 11 October 2014
شبكة تابناك الإخبارية : تناولت صحفاً خليجية اليوم الوضع الأمني المتردي في طرابلس شمال لبنان، مشيرة إلى شيء ما يحضر للمدينة.
صحيفة "القبس” الكويتية نقلت عن مصادر معنيّة أن "أوامر أعطيت للخلايا النائمة في منطقة الشمال للتحرك ضدّ الجيش. ومن دون أن تستبعد ان تشمل الأوامر الخلايا في مناطق أخرى، أمّا الهدف من ذلك، فهو الحد من الضغط على جرود عرسال التي ترابط فيها قوات داعش وجبهة النصرة”.
وقالت المصادر للصحيفة عينها، إنّها "لن تسحب جندياً واحداً من منطقة عرسال، كما أن الإحتياطات الميدانية التي اتخذت في سائر المناطق كفيلة بأن تمنع الخلايا من تنفيذ أيّ خطة، وهذا الوضع ينسحب على منطقة العرقوب الحدودية مع إسرائيل، حيث تخضع كلّ الممرات من الجانب السوري للمراقبة الصارمة للحؤول دون تسلل جماعات والمرابطة في التلال والأودية الشديدة الوعورة”.
بدورها كشفت صحيفة "عكاظ” السعودية عن مصادر لبنانية مطلعة أن "مدينة طرابلس مقبلة على معركة عسكرية كبرى خلال الأيام المقبلة تحت شعار «اقتلاع المجموعات المتطرفة في باب التبانة”.
وأضافت المصادر، أن "هناك من يدفع بقوة باتجاه هذه المعركة عبر عمليات مشبوهة تستهدف مواقع الجيش اللبناني في المدينة”، مشيرةً الى ان "المعركة التي من المتوقع أن يخوضها الجيش اللبناني في طرابلس ستكون صعبة وقاسية وتداعياتها كبيرة”.
اما صحيفة "الأنبار” الكوينية، فقد حذرت من إرتفاع وتيرة التحذيرات من انفجار الوضع الأمني الهش في عاصمة الشمال والمفتوح على كل الاحتمالات، بانتظار الانفجار المحتوم، تزامنا أو استباقا لحدث عسكري أو أمني كبير، يصعب التكهن بمكانه وزمانه وكيفيته، وأن هدفه الظاهري إشغال الجيش بأكثر من جبهة وبالتالي الحد من قدراته.
المصدر : الحدث نيوز
رایکم